عون: أخوض عن حزب الله معركة نظام

منشور 26 آب / أغسطس 2016 - 07:00
 عون  :  قدري ومن موقعي ان أخفف من مخاطر الفتنة المذهبية
عون : قدري ومن موقعي ان أخفف من مخاطر الفتنة المذهبية

عبر رئيس تكتل التغيير والإصلاح النائب ميشال عون عن تفهمه لموقف حزب الله المتمايز عن موقفه لناحية سير الحزب بالتمديد للقيادات العسكرية وبينها قائد الجيش العماد جان قهوجي.

ونفى عون أي "قلق على متانة التحالف الاستراتيجي الذي يربطه بحزب الله" مشيرا بإيجابية الى دعوة رئيس "كتلة الوفاء للمقاومة" النائب محمد رعد الى تأجيل جلسة مجلس الوزراء إفساحا في المجال امام الاتصالات الهادفة الى تحصين الشراكة في الحكومة وتجنب مظاهر التحدي.

ونقل زوار عون عنه قوله: "قدري ومن موقعي ان أخفف من مخاطر الفتنة المذهبية، وانا أوفر على "حزب الله" خوض معركة نظام لا يستطيع ان يتوغل فيها، لاسباب تتعلق بمحاذير الفتنة".

ولكن عون يتمنى، في المقابل، لو ان الحزب يتدخل لدى الرئيس نبيه بري لاقناعه بخفض وتيرة اعتراضاته على نهج التيار، "لان سلوك رئيس المجلس حيال الرابية من شأنه ان يدفعها أكثر فأكثر الى أحضان معراب"، وفق استنتاج أحد أعضاء "تكتل التغيير والاصلاح".

وبناء على هذا العرض، يتوجه "أركان الرابية" الى فريق الدفاع عن الحكومة، بالقول: "لا تجربونا في المكان الخطأ والزمان الخطأ".

وتنقل جريدة "السفير" أن ما لا يقوله "الاركان" بصوت مرتفع، يتردد همسا في بعض أروقة "«التيار الحر": إذا استمروا في تهميش حقوقنا وضرب مرتكزات النظام، ربما يجدر حينها البحث مجددا في خيار الفيدرالية".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك