غزة: عائلات مختطفين فلسطينيين بسيناء تطالب بالكشف عن مصير أبنائها

منشور 27 شباط / فبراير 2016 - 11:10
عائلات المختطفين في سيناء تطالب بالكشف عن مصير ابنائها
عائلات المختطفين في سيناء تطالب بالكشف عن مصير ابنائها

جدّدت عائلات 4 فلسطينيين، اختطفوا في منطقة شمال سيناء المصرية، على يد مسحلين مجهولين، العام الماضي، مطالبها بالكشف عن مصيرهم.

وقال محمد السلطان، ممثل “التجمع الشعبي للتضامن مع المختطفين”، في كلمة له، السبت، خلال مؤتمر صحفي عقده أمام المقر السابق، للممثلية المصرية في مدينة غزة:” منذ 6 أشهر ونحن لا نعلم شيئًا عن مصير أبناءنا، الذين تم اختطافهم بقوة السلاح واقتيادهم إلى جهة مجهولة”.

وتابع:” حتى اللحظة نتواصل مع الجهات والمؤسسات الرسمية، للوصول إلى أي معلومة تتعلق بالمختطفين، لكن دون جدوى”.

ودعا السلطان، المؤسسات الدولية والحقوقية، وجامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، “إلى التحرك والعمل الجاد للكشف عن مصير المختطفين الأربعة”.

وطالب السلطات المصرية، بـ”الاستجابة الفورية لمطالب عائلات المختطفين، وإعادتهم سالمين فورًا”.

وأطلق التجمع في اختتام مؤتمره، حملة للتوقيع على عريضة شعبية، للتضامن مع المختطفين، ولرفعها للجهات المسؤولة، للعمل على إطلاق سراح الفلسطينيين الأربعة.

واختطف مسلحون مجهولون، في 19 أغسطس/آب 2015، أربعة فلسطينيين، ينتمون لحركة حماس، في منطقة سيناء، بعد مداهمة حافلة كانت تقلهم مع مسافرين آخرين من معبر رفح البري، على الحدود بين قطاع غزة ومصر، إلى مطار القاهرة الدولي.

ولا يزال الغموض، يكتنف مصير هؤلاء الأربعة، حتى يومنا هذا، ولم تعلق القاهرة حتى اليوم رسيمًا بأي شيء حول عملية الاختطاف.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك