فتاتان وسم وراء اغتيال الأخ الأكبر لزعيم كوريا الشمالية

منشور 14 شباط / فبراير 2017 - 09:30
كيم جونغ نام يعتبر وريثا للسلطة على رأس بلده
كيم جونغ نام يعتبر وريثا للسلطة على رأس بلده

أعلنت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية عن اغتيال الأخ الأكبر غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون في ماليزيا بواسطة فتاتين عميلتين وإبر مسمومة.
ونقلت الوكالة عن مصدر حكومي في سيول أن كيم جونغ نام اغتيل الاثنين، من دون تفاصيل إضافية، فيما تعذر الاتصال على الفور بأي مصدر مستقل في سيول للتعليق.
وأفادت قناة "تي في شوسون" الكورية الجنوبية أن فتاتين عميلتين مجهولتين استخدمتا إبراً مسممة لاغتيال الرجل البالغ 45 عاما في مطار في كوالالمبور، قبل أن تلوذا بالفرار في سيارة أجرة.
وقال ضابط الشرطة في مطار كوالالمبور عبد العزيز علي إنه عثر على رجل كوري في الأربعينيات من العمر مريضا في المطار الاثنين، وتم نقله إلى المستشفى لكنه توفي في الطريق.
وأضاف: "لا تفاصيل لدينا حول هذا الرجل الكوري ونحن نجهل هويته".
كان كيم جونغ نام يعتبر وريثا للسلطة على رأس بلده لكنه خسر حظوة والده الراحل كيم جونغ ايل بعد محاولة فاشلة لدخول اليابان بجواز سفر مزور لزيارة متنزه "ديزني لاند" الترفيهي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك