فقدان 60 لاجئا سوريا ولبنانيا في المتوسط والابلاغ عن وفاة الاطفال

منشور 06 أيلول / سبتمبر 2022 - 03:28
فقدان 60 لاجئا سوريا ولبنانيا في المتوسط
فقدان 60 لاجئا سوريا ولبنانيا في المتوسط

قالت مصادر ومنظمات حقوقية ان نحو 60 مهاجراً سورياً ولبنانياً، مفقودين قرب جزيرة مالطا في البحر المتوسط، وقد انقطعت الاتصالات معهم  منذ الليلة الماضية بعد اعلان اقاربهم بان اخر مكالمة تبلغو بوفاة 3 اطفال 

وقال الاهالي ان المهاجرين تواصلوا معهم عبر هاتف يعمل بالأقمار الصناعية، وأبلغوهم أنهم عالقون وسط البحر دون طعام أو ماء أو حليب أطفال منذ عدة أيام، وأن المياه بدأت تتسرب للقارب واكدو وفاة الاطفال نتيجة الجوع والجفاف 

وقالت منظمة “ألارم فون” الدولية، المختصة بجلب المنقذين لمساعدة المهاجرين المنكوبين في البحر، إن السلطات المالطية استجابت لبعض مكالماتهم بشأن القارب المنكوب، واكدت ان مالطا لم تسمح أيضاً لسفينة شحن تجارية بإنقاذ المهاجرين الذين تقطعت بهم السبل.

ويوجد على متن قارب الصيد لاجئون سوريون ولبنانيون من محافظاتها الشمالية الفقيرة إذ يحاولون الوصول إلى إيطاليا بحثاً عن فرص عمل وحياة افضل 

ويعاني لبنان من انهيار اقتصادي حاد منذ أواخر عام 2019، دفع أكثر من ثلاثة أرباع السكان إلى براثن الفقر، ما أدى إلى ارتفاع وتيرة الهجرة نحو أوروبا.

وابتلع البحر المتوسط الالاف من المهاجرين غالبيتهم سوريين اثناء فرارهم من الحرب الاهلية التي تعصف في البلاد منذ 11 عاما 

وحسب تقرير للامم المتحدة فانه وعلى الرغم من انخفاض عدد حالات العبور، إلا أن عدد الضحايا شهد ارتفاعاً حاداً. في العام الماضي، تم تسجيل حوالي 3,231 حالة لأشخاص إما من المتوفين أو المفقودين في البحر الأبيض المتوسط ​​وشمال غرب المحيط الأطلسي، إضافة إلى 1,881 آخرين في عام 2020، و 1,510 في عام 2019، وأكثر من 2,277 في عام 2018. ومن المحتمل أن تكون هناك أعداد أكبر من الأشخاص الذين لقوا حتفهم أو فُقدوا على طول الطرق البرية عبر الصحراء الكبرى والمناطق الحدودية النائية.

 


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك