7 شهداء بغزة ومستوطنون يقتلون امرأة فلسطينية بالضفة

منشور 12 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 03:29
سبعة شهداء في غزة
سبعة شهداء في غزة

استشهد سبعة فلسطينيين، وأصيب عشرات آخرون الجمعة، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، قرب الحدود الشرقية لغزة، أثناء مشاركتهم في مسيرات “العودة” السلمية، فيما قتل مستوطنون امرأة فلسطينية قرب حاجز عسكري جنوب نابلس في الضفة الغربية.

وقال أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، في بيان ان الشهداء سقطوا جراء إصابتهم برصاص الاحتلال، في مواقع متفرقة شرقي القطاع.

وأوضح القدرة أن من بين الشهداء أحمد إبراهيم الطويل (27 عاما)، ومحمد عبد الحفيظ إسماعيل (29 عاما)، و4آخرون لم يتم بعد التعرف على هوياتهم بعد.

وأضاف أن ما يزيد عن 250 آخرين، أصيبوا جراء استهدافهم بالرصاص الحي من قبل جيش الاحتلال، في مواقع متفرقة من المنطقة الحدودية لقطاع غزة.

وفي سياق متصل، أمر وزير الجيش الاسرائيلي أفيغدور ليبرمان مساء الجمعة بوقف ادخال الوقود الى قطاع غزة حتى إشعار آخر.

وذكرت مصادر عبرية ان ليبرمان اوعز بإيقاف المساعدات القطرية من الوقود إلى غزة رداً على المسيرات على طول الحدود.

ومنذ نهاية مارس/ آذار، ينظم الفلسطينيون مسيرات عند حدود قطاع غزة، للمطالبة برفع الحصار عن القطاع.

ويقمع جيش الاحتلال الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن استشهاد عشرات الفلسطينيين وإصابة الآلاف بجراح مختلفة.

الى ذلك، استشهدت مواطنة من قرية بديا قضاء سلفيت الليلة اثر اعتداء للمستوطنين قرب حاجز زعترة جنوب نابلس.

وأفادت مصادر أمنية لمراسلة معا استشهاد المواطنة عايشة محمد طلال الرابي ( 47 عاما) بعد القاء المستوطنين الحجارة على مركبتهما قرب حاجز زعترة.

وأضافت ان حجارة المستوطنين اصابت السيدة في رأسها ما ادى الى استشهادها.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك