قائد القوات الاميركية في كوريا الجنوبية يلغي زيارة لواشنطن بسبب التوترات

منشور 08 نيسان / أبريل 2013 - 06:11

قالت متحدثة باسم القوات الاميركية في كوريا الجنوبية ان الجنرال جيمس تورمان قائد القوات الاميركية في كوريا الجنوبية ألغى زيارة كانت مقررة لواشنطن هذا الاسبوع بسبب التوترات مع كوريا الشمالية.

وكان من المقرر ان يدلى تورمان بشهادته امام ثلاث لجان بالكونغرس حيث كان من المتوقع ان يناقش الرد الاميركي على تهديدات بيونغ يانغ.

وقالت الكولونيل آمي هانا المتحدثة باسم القوات الاميركية في كوريا الجنوبية في رسالة عبر البريد الالكتروني "في ضوء الوضع الحالي سيبقى الكولونيل تورمان في سيول الاسبوع المقبل كاجراء احتياطي".

وهذه الخطوة تظهر الحذر والقلق من جانب الولايات المتحدة بعد اكثر من شهر من البيانات الكورية الشمالية التي تضمنت تهديدات بشن هجوم نووي على الولايات المتحدة والدخول في حرب مع سيول.

وعدلت الولايات المتحدة بالفعل خططها للدفاع الصاروخي لألاسكا وتقوم بنشر نظام دفاعي صاروخي في غوام وهي ارض اميركية تقع في المحيط الهادئ.

وقال مسؤول كبير في وزارة الدفاع الاميركية اول من امس السبت ان الولايات المتحدة قررت ايضا تأجيل اختبار صاروخ كان من المقرر اجراؤه هذا الاسبوع من كاليفورنيا "لتفادي اي سوء فهم او سوء تقدير" في ضوء التوترات مع كوريا الشمالية

مواضيع ممكن أن تعجبك