قذيفة سورية تسقط في مرتفعات الجولان المحتلة

منشور 02 نيسان / أبريل 2013 - 08:58
قذيفة تسقط في مرتفعات الجولان
قذيفة تسقط في مرتفعات الجولان

ذكرت مصادر عسكرية أن قذيفة مورتر أطلقت في اشتباكات بين القوات السورية ومقاتلي المعارضة سقطت يوم الثلاثاء في مرتفعات الجولان المحتلة.

وقالت المصادر انه لم يتضح ما اذا كانت القذيفة التي سقطت قرب مستوطنة إسرائيلية اطلقت عمدا على الاراضي التي تحتلها إسرائيل ام انها قذيفة طائشة.

وعبر مجلس الامن الدولي الاسبوع الماضي عن قلقه لتزايد امتداد الحرب الاهلية في سوريا الى مرتفعات الجولان.

وقالت متحدثة عسكرية ان القذيفة لم تسبب اصابات ولا اضرار وابلغت بها الامم المتحدة.

وقالت المصادر ان بعض الجنود الاسرائيليين في الجولان أفادوا بأنهم سمعوا بعد دقائق من سقوط القذيفة دوي اطلاق للنار على مقربة منهم ولم يتبين ما اذا كانت الطلقت التي لم تسبب اي اضابات كانت مصوبة نحو القوات الاسرائيلية.

وسبق ان سقطت قذائف عدة مرات داخل مرتفعات الجولان. وردت اسرائيل في بعض الحالات بإطلاق النار.

واحتلت اسرائيل مرتفعات الجولان السورية عام 1967 وضمتها عام 1981 في خطوة لم تلق اعترافا دوليا. وتراقب قوات حفظ سلام تابعة للامم المتحدة خط وقف اطلاق النار في الهضبة.

وقال وزير الدفاع الاسرائيلي موشي يعلون خلال جولة في الجولان في وقت سابق يوم الثلاثاء ان اسرائيل لن تتدخل في الحرب في سوريا ما لم يتعرض امنها للخطر.

وتخشى اسرائيل احتمال وقوع اسلحة كيماوية سورية في ايدي مقاتلي حزب الله اللبناني أو القاعدة.

وقال يعلون "لقد عملنا لمنع هذا وسنعمل في المستقبل لمنع وقوع مثل هذه الاسلحة في ايدي عناصر غير مسؤولة."

مواضيع ممكن أن تعجبك