قرار من مجلس الأمن يتعلق بعائلة القذافي

منشور 04 كانون الأوّل / ديسمبر 2021 - 10:30
معمر القذافي
الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي

في تطور لافت يتعلق بعائلة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، وبعد عودة سيف الإسلام القذافي إلى الاستحقاق الانتخابي، قرر مجلس الأمن الدولي، رفع حظر السفر عن أرملة القذافي، صفية فركاش، وابنته عائشة، وابنه محمد.

ونقلت قناة 218 الليبية، أن "مجلس الأمن، أشار إلى أن قراره يسري ابتداء من الأول من ديسمبر، حتى 31 مايو/ أيار 2022، حيث يجوز للثلاثة السفر دون قيود لدواعٍ إنسانية، خلال هذه الفترة، مؤكدة أن المذكورين سيحصلون على إذن السفر، بشرط تقديم معلومات حول سفرهم قبل وبعد شهر من موعد الرحلة.

ويلزم قرار مجلس الأمن، الدول التي تسمح لهم بالسفر إلى أراضيها أو المرور عبرها، بإخطار اللجنة المعنية بمجلس الأمن في غضون 24 ساعة بعد وصولهم أو مرورهم، عبر إشعار كتابي، يتضمن تاريخ دخولهم والمدة المتوقعة لإقامتهم.

سيف الإسلام

جاء ذلك بعد يوم من عودة سيف الإسلام القذافي إلى الاستحقاق الانتخابي، حيث قبلت محكمة استئناف سبها طعن سيف الإسلام، نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، وعودته للترشح في الانتخابات الرئاسية المقرر عقدها 24 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

 سيف الإسلام القذافي

وذكر موقع "بوابة إفريقيا الإخبارية"، أن محكمة استئناف سبها، أصدرت حكمها بعودة سيف الإسلام القذافي إلى السباق الرئاسي.

احتفالات أنصار القذافي

وذكرت قناة الجماهيرية المقربة من سيف الإسلام: "تهنئ قناة الجماهيرية الليبيين بقبول الطعن المقدم ضد استبعاد الدكتور سيف الإسلام من الانتخابات وتدعو للاحتفال بانتصار إرادة الشعب".

وأضافت القناة أن هناك احتفالات شعبية واسعة وترحيبا كبيرا في جميع المدن الليبية بقبول الطعن وعودة سيف الإسلام للانتخابات.

احتفالات أنصار سيف الإسلام

مواضيع ممكن أن تعجبك