قطر: مبتكرون عرب يعرضون مشاريعهم أمام لجنة تحكيم نجوم العلوم

منشور 27 أيلول / سبتمبر 2020 - 09:58
جانب من برنامج نجوم العلوم - قطر
جانب من برنامج نجوم العلوم - قطر

أطلق نجوم العلوم رحلة البحث عن أفضل مبتكر في العالم العربي لهذا الموسم، باختيار 22 مرشح ومرشحة للتقدم والمشاركة في حلقة المجلس العلمي، حيث سيحصل ثمانية مبتكرين على فرصة تحويل فكرتهم إلى منتج. 

بهدف تعزيز روح التعاون والحوار المفتوح والبنّاء بين الرواد والمخترعين، قدم أعضاء مجتمع خريجي نجوم العلوم الدعم للمشاركين خلال استعداداتهم للإجابة على أسئلة لجنة التحكيم. وبعد تقديم عرض قصير أمام المتنافسين الجدد والقدامى، أجرى المتسابقون لقاءات فردية مع لجنة التحكيم لتوضيح مبدأ مشروعهم.

بدوره أكد الدكتور خالد العالي، عضو لجنة تحكيم برنامج نجوم العلوم على الدور الكبير الذي يلعبه البرنامج في تحفيز المبدعين العرب وحثهم لتحقيق الإنجازات اللافتة مع الالتزام بأعلى معايير النزاهة والتميز العلمي، وقال: "لقد أظهر الشغف والالتزام الكبير الذي لمسناه خلال حلقات التصفيات الأولية شرارة الإبتكار التي أشعلها البرنامج في عالمنا العربي طوال العقد الماضي". 

في الحلقات الافتتاحية، ركزت العديد من المشاريع التي تقديمها أمام لجنة التحكيم على الاستدامة البيئية. ومن الأفكار التي تم طرحها في هذه المرحلة، استخدام التمور غير الصالحة للأكل وتحويلها إلى ورق للكتابة، كما تم تقديم فكرة استخدام الأمواج فوق الصوتية لطرد الحشرات عوضًا عن المواد الكيميائية لانتاج محاصيل أفضل.

كان هناك أيضًا حضورًا ملحوظًا للمشاريع التي تركز على استخدام تكنولوجيا حديثة لحلّ المشكلات المعاصرة، ومن إحدى هذه الحلول تطوير تطبيق يستخدم خوارزمية لاكتشاف المستخدم وتحذيره من أي معلومات خاطئة أو أخبار مزيفة على منصات التواصل الاجتماعي. بينما ركز اختراع آخر على تحسين حياة المكفوفين عن طريق تطوير نظارات ذكية مزودة بكاميرات تحول الصور إلى ارشادات شفهية للمستخدم.

كما قدم العديد من المخترعين مشاريع تقترح إدخال تحسينات مهمة على تكنولوجيا موجودة، مثل جهاز حليب الأطفال الصناعي الذكي، الذي يقوم بتطهير الزجاجات وتجهيزها بطريقة فعالة، ووقت قصير، وآلة تعزز استخدام أجهزة الاستنشاق من خلال ضمان استهلاك الجرعة الصحيحة.

تضمنت حلقات التصفيات الأولية عددًا متزايدًا من المُشارِكات النساء. يعكس هذا الارتفاع واقعًا في المنطقة العربية، حيث تتحدى النساء الصور النمطية السائدة، ويشغلن مناصب في المجالات العلمية في بلدانهن.

سيكتشف الجمهور خلال حلقة المجلس العلمي هويات المشاركين الثمانية الذين سيتمكنون من مواصلة مشوارهم في الإبتكار في برنامج نجوم العلوم. كما سيعمل المتسابقون في مساحة الابتكار المتقدمة في واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، حيث ستخضع الاختراعات لدراسات ومراحل مختلفة، خلال الحلقات الاقصائية للبرنامج منها اثبات المبدأ وهندسة النموذج وإنتاجه الأولي واختباره. 

سيقوم المشاركون بالتأكيد على قوة مشاريعهم وابتكاراتهم أمام لجنة التحكيم وعدد من الخبراء والضيوف، للمنافسة وضمان التأهل لمرحلة التصفيات النهائية من أجل التباري على حصة من جائزة مالية تبلغ قيمتها 600 ألف دولار أميركي لتمويل مشروعاتهم. 

للاطلاع على مواعيد بث حلقات الموسم الـ 12 من برنامج نجوم العلوم الذي يعرض عبر ثمانية شاشات تلفزيونية في العالم وعلى قناة يوتيوب للبرنامج، يمكن زيارة الموقع الإلكتروني: www.starsofscience.com


نبذة عن برنامج نجوم العلوم

"نجوم العلوم" هو البرنامج الرائد في العالم العربي في مجال الابتكار، وإحدى مبادرات مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، في إطار تلفزيون الواقع التعليمي والترفيهي. يهدف إلى تمكين المبتكرين العرب من تطوير حلول تكنولوجية لمجتمعاتهم تعود بالنفع على صحة الناس، وأساليب حياتهم، وتساعدهم أيضًا في الحفاظ على البيئة.
ويقوم المتسابقون على مدار إثني عشر أسبوعاً، بعرض الحلول التي توصلوا إليها، ومدى فعالياتها بدعم من فريق مؤلف من الخبراء يضمّ المهندسين ومطوري المنتجات، في سباق مع الوقت.
وتقوم لجنة من الخبراء بتقييم وإقصاء المشاريع في كل أسبوع ضمن عدة جولات من إثبات الفكرة ونمذجة المنتج وإختباره ليبقى في نهاية المطاف أربعة مرشحين يتأهلون لمرحلة التصفيات النهائية من أجل التنافس على حصة من جائزة مالية تبلغ قيمتها 600,000 دولار أمريكي لتمويل مشروعاتهم. ويتم تحديد الفائزين بناءً على قرار لجنة التحكيم وتصويت الجمهور عبر الإنترنت.
سيتم بثّ برنامج نجوم العلوم كلّ يوم جمعة وسبت اعتباراً من 11 سبتمبر 2020 ولغاية 6 نوفمبر 2020، ويمكنكم زيارة دليل البث للاطلاع على القائمة الكاملة للقنوات الناقلة وأوقات البث. 
 

مؤسسة قطر – إطلاق قدرات الإنسان

مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع هي منظمة غير ربحية تدعم دولة قطر في مسيرتها نحو بناء اقتصاد متنوع ومستدام. وتسعى المؤسسة لتلبية احتياجات الشعب القطري والعالم، من خلال توفير برامج متخصصة، ترتكز على بيئة ابتكارية تجمع ما بين التعليم، والبحوث والعلوم، والتنمية المجتمعية. 
تأسست مؤسسة قطر في عام 1995، بناء على رؤية حكيمة تشاركها صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، تقوم على توفير تعليم نوعي لأبناء قطر. واليوم، يوفر نظام مؤسسة قطر التعليمي الراقي فرص التعلّم مدى الحياة لأفراد المجتمع، بدءًا من سن الستة أشهر وحتى الدكتوراه، لتمكينهم من المنافسة في بيئة عالمية، والمساهمة في تنمية وطنهم.
كما أنشأت مؤسسة قطر صرحًا متعدد التخصصات للابتكار في قطر، يعمل فيه الباحثون المحليون على مجابهة التحديات الوطنية والعالمية الملحة. وعبر نشر ثقافة التعلّم مدى الحياة، وتحفيز المشاركة المجتمعية في برامج تدعم الثقافة القطرية، تُمكّن مؤسسة قطر المجتمع المحلي، وتساهم في بناء عالم أفضل.

 

 

 


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك