قوات عراقية تنتزع مناطق قرب حدود السعودية من تنظيم داعش

منشور 02 تمّوز / يوليو 2017 - 02:13
قوات عراقية تنتزع مناطق قرب حدود السعودية من تنظيم داعش
قوات عراقية تنتزع مناطق قرب حدود السعودية من تنظيم داعش

قال مصدر عسكري عراقي السبت إن القوات بدأت تحرير مناطق تحيط بمنفذ النخيب الحدودي مع الأراضي السعودية من قبضة تنظيم الدولة.

ونقلت وسائل إعلان عن العقيد جمال هاشم قوله إن " قوة مشتركة من الجيش العراقي وأبناء العشائر نفذت اليوم عملية عسكرية لتمشيط المناطق التي تحيط بمنفذ النخيب الحدودي مع السعودية، موضحا أن عملية التحرير امتدت من مطار مديسيس وصولا إلى منطقة وادي الأبيض، وبمسافة تقدر بـ117 كيلومترا غربي المحافظة (الأنبار)".

وأضاف هاشم أن " القوة نجحت بقتل 12 إرهابيا من داعش، والاستيلاء على مجموعة من الأسلحة التي تركها عناصر داعش عقب هروبهم من القوات العسكرية باتجاه المناطق الصحراوية".

وتعد منطقة النخيب الحدودية (600 كلم غرب بغداد) المعبر البري الوحيد مع المملكة العربية السعودية الذي يسلكه حجاج بيت لله الحرام في أوقات الحج والعمرة، فيما تقوم القوات العسكرية العراقية بمسكه لدعم قوات حرس الحدود للحيلولة دون استهدافه من قبل الجماعات المتطرفة.

وتضم محافظة الأنبار التي تنضم تحتها النخيب صحراء مترامية، وتتقاسم حدودا مع ثلاث دول هي سوريا والأردن والسعودية. ولا يزال تنظيم الدولة يسيطر على أجزاء من الصحراء منذ هجومه الكبير في حزيران/ يونيو 2014.

واستعادت القوات العراقية العديد من المدن والمحافظات التي سيطر عليها التنظيم، لكنه لا يزال يسيطر على الصحراء والمدن القريبة من الحدود السورية، ولديه مخابئ ومواقع يشن منها هجمات على قوات الأمن العراقية.

مواضيع ممكن أن تعجبك