كلينتون تتهم مسؤولين فلسطينيين بالتحريض على العنف

منشور 22 آذار / مارس 2010 - 06:22

اتهمت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الاثنين مسؤولين فلسطينيين بالتحريض على العنف من خلال "عرضهم الخاطىء" لاعادة بناء كنيس الخراب في القدس.

وقالت كلينتون "ان عرضهم الخاطىء والمتعمد للتدشين الجديد لكنيس في الحي اليهودي بمدينة القدس القديمة ودعوتهم (...) للدفاع عن المواقع الاسلامية القريبة من هجمات مزعومة هو مجرد تحريض بحت" على العنف.

واضافت في خطاب امام المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الاميركية الاسرائيلية "ايباك"، اكبر لوبي يهودي مؤيد لاسرائيل في الولايات المتحدة، "ان هذه الاستفزازات سيئة ويجب ادانتها لانها تؤجج التوترات بدون طائل وتعرض امكانية التوصل الى سلام حقيقي للخطر".

وكانت الولايات المتحدة رفضت في 15 اذار/مارس انتقادات الفلسطينيين لتدشين الكنيس في اليوم نفسه في مدينة القدس القديمة.

واعتبر حاتم عبد القادر مسؤول ملف القدس في حركة فتح ان "كنيس الخراب ليس مجرد كنيس عادي، فهو نقطة ارتكاز ومقدمة لما يسمى بناء الهيكل على انقاض الحرم، وهذا الكنيس سيكون مقدمة للعنف والتعصب الديني والتطرف".

واضاف المسؤول في حركة فتح ان مشروع بناء الهيكل "لا يقتصر على يهود متعصبين ومتطرفين بل على اعضاء مشاركين في الحكومة. هناك توجه رسمي في الحكومة لبناء الهيكل الثالث. القضية قضية ارادة سياسية".

اما حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة، فقد نددت بتدشين الكنيس ودعت الى "يوم غضب".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك