كندا تحظر جماعة الشباب الصومالية الاسلامية

منشور 08 آذار / مارس 2010 - 10:49

 اعلنت الحكومة الكندية ان كندا ادرجت اسم جماعة الشباب الاسلامية المتشددة التي تتخذ من الصومال مقرا لها والتي تعهدت في الاونة الاخيرة بالتحالف مع القاعدة على انها "جماعة ارهابية" للحيلولة دون ان تعمل او تسعى للحصول على اموال في كندا.

وقالت كندا انها اتخذت هذه الخطوة بعد ان تلقت تقارير من المجتمع الصومالي بان جماعة الشباب حاولت تجنيد شبان كنديين وجعلهم متطرفين.

وقال فيك تويوس وزير السلامة العامة الكندي ان "هذه الحكومة.. مصممة على عدم حصول تلك الجماعات الارهابية على دعم من مصادر كندية."

ويمنع ادراج اسم جماعة الشباب كمنظمة ارهابية الكنديين من التعامل عن علم مع اصول تمتلكها الشباب او تديرها. ويجعل ايضا المشاركة عن علم في انشطة معينة لهذه الجماعة او المساهمة فيها او تسهيلها فعلا اجراميا.

واعلن وزير الداخلية البريطاني خطوة مماثلة هذا الشهر.

وتقول وكالات الامن الغربية ان الصومال الذي ليس لديه حكومة مركزية فعالية منذ نحو 20 عاما اصبح ملاذا امنا للاسلاميين المتشددين.

وقالت جماعة الشباب التي تسيطر على اجزاء واسعة من جنوب الصومال ووسطه في الشهر الماضي انها انضمت الى"الجهاد الدولي للقاعدة."

مواضيع ممكن أن تعجبك