مجلس النواب الاميركي يتبنى قرارا يدعم حل الدولتين ويحذر من ضم الضفة

منشور 06 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 - 07:42
ارشيف

تبنى مجلس النواب الاميركي الجمعة، قرارا يؤكد على دعم حل الدولتين للصراع الاسرائيلي الفلسطيني، كما يحذر من اي محاولات اسرائيلية لضم اراض في الضفة الغربية.

والقرار غير ملزم، وهو يستهدف في المقام الاول التعبير عن رفض المجلس الذي يسيطر عليه الديمقراطيون لنكوص ادارة الرئيس الجمهوري دونالد ترامب عن الموقف الذي طالما تبنته الولايات المتحدة، ويعتبر المستوطنات اليهودية في الاراضي الفلسطينية غير شرعية.

وصوت 226 نائبا لصالح القرار، فيما عارضه 188 معظمهم من الجمهوريين.

من شأن قرار مجلس النواب رقم 326 أن يسجل للكونغرس أنه دعم حل الدولتين للنزاع الفلسطيني- الإسرائيلي، كما يُنظر إليه على أنه مواجهة لجهود إدارة ترامب لاقتراح خطة سلام لا تتضمن دولة فلسطينية تعيش جنباً إلى جنب  إسرائيل.

وأكد القرار كذلك على دعم الولايات المتحدة العسكري لإسرائيل، ودعت إلى استئناف المساعدات الإنسانية للفلسطينيين، والتي قطعتها إدارة ترامب.

وقدم مشروع القرار، 7 شيوخ من الحزب الديمقراطي، من بينهم مرشح الرئاسة الاميركي بيرني ساندرز والمرشحة ايضا لنفس المنصب، إليزابيث وارين بالاضافة الى ديان فاينشتاين وريتشارد ديربين وتامي داكورث وتومي بالدوين وتوم أودال.

وفي بداية الشهر الماضي (آيار) قدم 112 من اعضاء الكونغرس مشروع قرار يعبرون من خلاله عن شعور مجلسهم «بأن حل الدولتين للصراع الفلسطيني الإسرائيلي هو وحده القادر على ضمان بقاء إسرائيل كدولة يهودية وديمقراطية آمنة وتحقيق الطموحات المشروعة لدولة فلسطينية.» معربين ايضا عن أن «أي مقترحات أمريكية لا تؤيد صراحة حل الدولتين ستضع على الأرجح نهاية سلمية للصراع بعيد المنال».

وقد باءت محاولات اسرائيلية لعرقلة تقديم مشروع القرار الى الكونغرس والغاء اي اشارة الى حل الدولتين بالفشل. وكانت تقارير صحفية اشارت الى ان دبلوماسيين من اسرائيل متواجدين حاليا في واشنطن، برئاسة السفير الاسرائيلي رون ديرمر، لمحاولة الضغط على اعضاء مجلس الشيوخ ومنعهم من تقديم مشروع قرار للكونغرس من الحزبين الجمهوري والديمقراطي من شأنه أن يؤيد حل الدولتين للصراع الفلسطيني الإسرائيلي .


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك