محكمة اميركية تلغي قضية ضد جمعية خيرية متهمة بدعم حماس

منشور 22 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 10:00

ألغت محكمة اميركية الاثنين القضية المرفوعة على جمعية خيرية مسلمة متهمة باقامة علاقات مع حركة حماس واثنين من مسؤوليها بعد ان عجزت هيئة محلفين عن الاتفاق على قرار في اطار القضية المرتبطة بحملة "الحرب على الارهاب" التي تشنها ادارة بوش.

وبعد محاكمة دامت اشهرا ومداولات استمرت 19 يوما لم يتمكن المحلفون من اصدار حكم على المسؤولين السابقين الملاحقين والجمعية نفسها التي اعلن بوش حظر انشطتها بعد ثلاثة اشهر على اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر.

وطلب القاضي جو فيش المكلف الملف في محكمة دالاس الفدرالية (تكساس جنوب) من المحلفين استئناف المداولات واعلن إلغاء المحاكمة بعد عجزهم عن التوصل الى اتفاق.

وعلى الفور اعلن الادعاء ان الحكومة تنوي اجراء محاكمة جديدة ضد "مؤسسة الارض المقدسة للاغاثة والانماء" التي كانت اكبر جمعية خيرية مسلمة في الولايات المتحدة في التسعينات.

وصباحا برأ المحلفون ثلاثة من المسؤولين الخمسة السابقين الملاحقين بتهم التآمر ودعم منظمة ارهابية اجنبية وتبييض اموال والتهرب الضريبي.

ويؤكد الادعاء ان مؤسسة الارض المقدسة للاغاثة والانماء دفعت اكثر من 36 مليون دولار جمعت في المساجد ومن خلال حملات تبرع في الولايات المتحدة الى لجان خيرية فلسطينية تسيطر عليها حماس. وقال المدعون العامون ان الجمعية دفعت بصورة غير شرعية 12 مليون دولار على الاقل بعد ان ادرجت الولايات المتحدة حماس على قائمة المنظمات الارهابية في 1995 وجعلت انشطة الدعم لهذه الحركة غير شرعية حتى على شكل مساعدات انسانية.

وبحسب الادعاء كانت حماس ترسل هذه الاموال لدعم اسر الانتحاريين الذين نفذوا عمليات انتحارية في اسرائيل.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك