محكمة ايرانية تؤيد حكما بالاعدام بحق متظاهر

منشور 03 آذار / مارس 2010 - 10:26
ايدت محكمة استئناف ايرانية الاربعاء عقوبة الاعدام بحق طالب في العشرين من العمر دين بالمشاركة في اعمال الشغب ضد الحكومة اواخر كانون الاول/ديسمبر الماضي، بحسب ما اكدته مواقع الكترونية تابعة للمعارضة.

وادين محمد امين واليان ب"الحرابة" بعد ان رشق رجال الامن بالحجارة خلال تظاهرات دامية في ذكرى عاشوراء في طهران في 27 كانون الاول/ديسمبر الماضي، وفقا لما ذكره موقعا كلمه وراهسبهز على الانترنت.

ولم يصدر تأكيد رسمي لتأييد العقوبة.

ووصف موقع كلمه واليان بأنه من الناشطين في الحملة الانتخابية للمعارض مير حسين موسوي الذي رفض نتائج الانتخابات الرئاسية وفوز محمود احمدي نجاد بولاية ثانية مما ادى الى تظاهرات تواصلت لاشهر.

وقال الموقع الالكتروني ان واليان عضو في "الجمعية الاسلامية" المؤيدة للاصلاح في جامعة دمغان، شمال ايران.

ولم تحدد التقارير التاريخ الذي مثل فيه الطالب امام المحكمة لكن القضاء الايراني ذكر ان شخصا لم تحدد هويته حكم عليه بالاعدام امام محكمة البداية الاولى بسبب تظاهرات عاشوراء.

وقالت وسائل الاعلام الايرانية ان ما مجموعه 10 اشخاص اتهموا بالمشاركة في الاضطرابات التي اعقبت الانتخابات، حكم عليهم بالاعدام.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك