محكمة تأمر باعادة محاكمة رجل الأعمال المصري هشام طلعت مصطفى

منشور 16 كانون الثّاني / يناير 2012 - 04:00
هشام طلعت مصطفى في قفص الاتهام في محكمة بالقاهر
هشام طلعت مصطفى في قفص الاتهام في محكمة بالقاهر

 أمرت محكمة مصرية باعادة محاكمة رجل الأعمال المصري هشام طلعت مصطفى الذي يقضي حكما بالسجن 15 عاما بسبب دوره في قتل مطربة لبنانية.
وصدر حكم بالاعدام على عضو مجلس الشعب ورئيس مجلس ادارة مجموعة طلعت مصطفى سابقا لدفع مبلغ مالي لمحسن السكري الذي كان ضابطا في جهاز أمن الدولة المنحل لقتل سوزان تميم (30 عاما) في دبي.
وتم تخفيف الحكم الصادر على مصطفى لاحقا إلى السجن 15 عاما بعد اعادة المحاكمة في عام 2010 .
وقضت المحكمة يوم الاثنين باعادة محاكمة كل من مصطفى والسكري امام محكمة النقض في السادس من فبراير شباط.
وكان مصطفى نائبا بمجلس الشعب عن الحزب الوطني الديمقراطي المنحل الذي كان يقوده الرئيس السابق حسني مبارك حين أدين رجل الأعمال للمرة الأولى.
وأدت الاطاحة بمبارك في انتفاضة شعبية في فبراير شباط الماضي الى اقامة عدد من الدعاوى القضائية ضد رجال أعمال كبار تتعلق معظمها بالفساد واساءة استغلال النفوذ.
وقالت لائحة الاتهام الاصلية ان السكري قتل سوزان في شقتها بدبي في الامارات العربية المتحدة في يوليو تموز 2008 بعد أن خدعها وادعى أنه ممثل ملاك العقار الذي تقيم به.
وأضافت لائحة الاتهام أن دافع مصطفى كان الانتقام لكنها لم تشرح علاقته بسوزان بالتفصيل.
واشتهرت سوزان بعد فوزها بالجائزة الاولى في برنامج تلفزيوني عام 1996. وتقول تقارير اعلامية انها تزوجت من المنتج اللبناني عادل معتوق الذي اصبح مدير أعمالها لكنهما طلقا فيما بعد.
وجرت المحاكمة في مصر لان القاهرة لا تسمح بتسليم مواطنيها للمحاكمة في الخارج.
وتخلى مصطفى الذي ولد عام 1959 عن رئاسة مجلس ادارة مجموعة طلعت مصطفى لشقيقه طارق.
وقفز سهم المجموعة 2.5 في المئة في التعاملات المبكرة يوم الاثنين وظل مستقرا متماشيا مع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية (ايجي اكس 30).

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك