مرشح الرئاسة المصرية أبو الفتوح يهدد بثورة لو حدث تزوير بالإنتخابات

منشور 01 أيّار / مايو 2012 - 10:04
مرشح الرئاسة المصرية أبو الفتوح أمام مناصريه في الإسكندرية
مرشح الرئاسة المصرية أبو الفتوح أمام مناصريه في الإسكندرية

أعرب الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح المرشح الرئاسي المصري عن ثقته غير المحدودة في الجيش المصري ورجاله الأشداء بأن ولاءهم سيكون للرئيس المتتخب من قبل الشعب وأنهم لن يقبلوا بحال أن يكون ولاؤهم لرئيس مزور أبدا.

وأضاف أنه في حال تفكير أي مؤسسة أو هيئة لها ولاية أو اختصاص بشكل مباشر أو غير مباشرعلى الانتخابات الرئاسية المقبلة في تزوير نتائج الانتخابات فإنه سوف يخرج على رأس ثورة ثانية حقيقة لعزل الرئيس "المزور".

كما أشار أبو الفتوح -خلال مؤتمر انتخابي حاشد عقده أمام مسجد القائد إبراهيم بالإسكندرية مساء الإثنين- أن ترشح عدد من رموز النظام السابق بانتخابات الرئاسة يعد "بجاحة" سياسية لا نظير لها-بحسب تعبيره.

واستطرد أبو الفتوح أنه لن يسمح مطلقا لأحد مهما كان موقعه أن يفلت من العقاب أو الحساب عن جرائم ارتكبها في عهد النظام السابق، أو أثناء الفترة الانتقالية، مشيرا إلى أن المجلس العسكري ليس بمنأى عن المحاسبة مثله في ذلك مثل أي فرد أو مسئول في مصر حيث سيكون الجميع سواسية أمام القانون.

وهتف أبو الفتوح هتافات رددها ورائه الآلاف من الحضور قائلا عن شهداء الثورة: "يا نجيب حقهم يانموت زيهم" ثم أعقب ذلك قائلا: لن يذهب دم شهيد واحد من شهداء الثورة هباءً وستعاد المحاكمات الهزلية التي تحدث لبعض رموز النظام السابق ولن يكون دم المصري رخيصا.

وتابع: "لقد انتهى عهد موت المصريين في مراكب الهجرة غير الشرعية، كما انتهى عهد الظلم والاضطهاد والعبودية التي كانت تمارس ضد هذا الشعب العظيم في العهود السابقة".

وتعهد أبو الفتوح أن تكون مصر من أقوى 20 دولة في العالم خلال 20 عاما مشيرا إلى أن مصر ليست أقل من دول أخرى تمكنت من إحداث نهضة حقيقة في أحوالها بعد ان كانت أشد فقرا وكربا منا مثل الهند والصين ودول النمور الآسيوية والبرازيل.

حضر اللقاء عدد من الشخصيات العامة الذين أعلنوا عن دعمهم لأبو الفتوح ومنهم: نادر بكار -المتحدث الرسمي لحزب النور- والشاعر عبد الرحمن يوسف والناشط السياسي وائل غنيم.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك