مستوطنون يعطبون مركبات ويخطون شعارات عنصرية شمالي الضفة

منشور 13 شباط / فبراير 2018 - 06:30
من بين الشعارات "الموت للعرب والمسلمين"، وكانت بتوقيع جماعات "تدفيع الثمن"
من بين الشعارات "الموت للعرب والمسلمين"، وكانت بتوقيع جماعات "تدفيع الثمن"

 أقدم مستوطنون يهود، في ساعة مبكرة من فجر الثلاثاء، على اعطاب إطارات مركبات فلسطينية وخط شعارات عنصرية شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمالي الضفة (حكومي)، إن عشرات المستوطنين اقتحموا بلدة عورتا جنوبي نابلس، وأدوا طقوساً دينية في مقامات تاريخية وخطوا شعارات معادية للعرب والمسلمين على جدران المنازل.

ولفت دغلس أن مجموعة أخرى من المستوطنين داهمت بلدة “جيب” غربي نابلس، وشرعت بعملية اعطاب لإطارات ثلاث مركبات فلسطينية وخطوا عليها عبارات عنصرية.

وأوضح أن من بين الشعارات “الموت للعرب والمسلمين”، وكانت بتوقيع جماعات “تدفيع الثمن”.

و”تدفيع الثمن”، هي هجمات ينفذها جماعات من مستوطنون إسرائيليون ضد ممتلكات ومقدسات فلسطينية في الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية، والقرى والمدن العربية في إسرائيل.

وعادة ما تتعرض الممتلكات الفلسطينية والمواطنين لاعتداءات من قبل المستوطنين في الضفة الغربية والقدس. 

مواضيع ممكن أن تعجبك