مسلحون سوريون يطردون داعش من مطار البوكمال

منشور 29 حزيران / يونيو 2016 - 08:04
مسلحون معارضون سوريون
مسلحون معارضون سوريون

 

أكد نشطاء أن مسلحين من تحالف يسمى "جيش سوريا الجديد" المعارض انتزعوا سيطروا على مطار الحمدان العسكري، قرب مدينة البوكمال السورية إزاء الحدود العراقية بمساعدة قوات أجنبية.

 

وقال النشطاء إن العملية شملت إنزال مظليين أجانب من طائرات هليكوبتر عند فجر الأربعاء 29 يونيو/حزيران، مشيرين إلى اشتباكات عنيفة وقعت مع عناصر تنظيم "داعش" المتحصنين داخل المطار الذي يبعد 5 كيلومترات غرب البوكمال، الواقعة تحت سيطرة "داعش" في محافظة دير الزور.

 

وقال قيادي في المعارضة السورية الأربعاء إن قوات المعارضة المسلحة المدعومة من واشنطن تخوض معارك في شوارع البوكمال مع "داعش"، مؤكدا إحراز تقدم سريع لتحالف "جيش سوريا الجديد".

 

وقال القيادي الذي ينتمي لما يسمى "جبهة الأصالة والتنمية" وهي جماعة رئيسة في "جيش سوريا الجديد" لوكالة "رويترز" إن الاشتباكات حصلت في المدينة نفسها، لكن الموقف لم يتحدد بعد.

 

وكان الناطق الرسمي باسم "جيش سوريا الجديد" مزاحم السلوم صرح لوكالة "فرانس برس" عبر الهاتف قائلا: "بدأنا عند السادسة من مساء الثلاثاء هجوما بإسناد جوي من التحالف الدولي من منطقة التنف، بمحاذاة الحدود العراقية السورية".

 

وأضاف السلوم: " تدور اشتباكات مع تنظيم داعش في المنطقة الواقعة شمال منطقة التنف وجنوب مدينة البوكمال" الواقعة على نهر الفرات والتي يسيطر عليها التنظيم منذ مطلع 2014.

 

وأكدت عناصر في المعارضة أيضا السيطرة على قرية الحمدان دون أن تقدم مزيدا من التفاصيل.

 

وأشار قياديون في المعارضة المسلحة الثلاثاء إلى أنهم تمكنوا من تحقيق تقدم سريع في صحراء البوكمال قليلة السكان انطلاقا من قاعدتهم الرئيسية في التنف إلى الجنوب الغربي.

 

يذكر أن جيش سوريا الجديد تشكل في نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 ويضم مئات من مقاتلي المعارضة وتلقوا تدريبات في معسكر تابع للتحالف الدولي بقيادة واشنطن في الأردن.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك