مسلحون لبنانيون يخطفون ثمانية سوريين على الحدود

منشور 01 نيسان / أبريل 2013 - 08:55
مسلحين هاجموا حافلة تقل سوريين وافدين للعمل واعتدوا على السائق
مسلحين هاجموا حافلة تقل سوريين وافدين للعمل واعتدوا على السائق

قال مقيمون ومصادر أمنية إن مسلحين خطفوا ثمانية سوريين من الطائفة العلوية أثناء عبورهم الحدود إلى شمال لبنان وذلك في مسعى لاطلاق سراح رجل سني يعتقد أن القوات السورية تحتجزه.

وتتعرض المناطق الحدودية اللبنانية بشكل مطرد لامتداد العنف من الاراضي السورية ويشتد التوتر الطائفي في البلدين إذ يؤيد سنة لبنان انتفاضة سوريا حيث تحارب قوى سنية بالاساس الرئيس بشار الاسد المنتمي للأقلية العلوية الشيعية.

وقال مقيمون في وادي خالد وهي بلدة لبنانية على الحدود الشمالية ان مسلحين هاجموا حافلة تقل سوريين وافدين للعمل واعتدوا على السائق بالضرب وخطفوا ثمانية علويين.

واضافوا أن المسلحين سيطلقون سراح المخطوفين ما ان تفرج القوات السورية عن سني لبناني يدعى محمد حسين الاحمد يقولون انها تحتجزه.

وقال مصدر امني إن قوات الجيش اللبناني ارسلت دوريات إلى منطقة الحدود الشمالية للبحث عن الرهائن.

ويشتد التوتر على حدود البلدين حيث تدور المعارك على مقربة منها. وهددت القوات السورية بزيادة قصف المناطق الحدودية اللبنانية لوجود مقاتلين للمعارضة السورية هناك.

مواضيع ممكن أن تعجبك