مسلحو طالبان يسيطرون على منطقة استراتيجية جنوب شرق افغانستان

منشور 27 آب / أغسطس 2016 - 10:02
مقاتلون من حركة طالبان الأفغانية
مقاتلون من حركة طالبان الأفغانية

 ذكر مسؤولون أن مسلحي حركة طالبان سيطروا على منطقة مهمة استراتيجياً في جنوب شرق أفغانستان، الليلة الماضية، حيث تواصل الحركة المسلحة إحراز تقدم في مختلف أنحاء البلاد.

وقال سيد جول هوتاك، المتحدث باسم حاكم إقليم “باكتيا” السبت، إن “القوات الحكومية انسحبت بشكل تكتيكي من وسط منطقة /جاني خيل/، لكنها مازالت في المنطقة”.

غير أن مير خان بهرامزوي، أحد أعضاء المجلس الاقليمي من باكتيا، قال إن حاكم الاقليم، وقائد الشرطة انسحبا إلى منطقة مجاورة بعد أن تم التغلب على قواتهما.

ومنطقة “جاني خيل”، القريبة من باكستان، لها أهمية رئيسية لطالبان، التي لديها ملاذات آمنة على جانبي الحدود.

وأضاف أن المنطقة خضعت للحصار لفترة طويلة، وسقطت تقريباً في أيدي طالبان قبل أسبوعين.

من جهة أخرى، صرح مسؤول أفغاني في وقت سابق السبت أن 23 مسلحاً على الاقل قتلوا، وأصيب 16 آخرين خلال عملية في منطقة “سانشاراك” بإقليم “ساري بول” شمال البلاد.

وقال حاكم الاقليم محمد زاهر وهداد لوكالة باجوك الافغانية للأنباء، إن المتمردين تكبدوا خسائر بشرية خلال الغارات الجوية للقوات الافغانية في مناطق “مسجد سابز″ و”توبخانا” و”جانجوا” بالاقليم الجمعة.

وأضاف وهداد أن المدير الاداري والمالي لطالبان، قاري عبد البصير من بين القتلى، مشيراً إلى أن المدنيين وقوات الامن لم يتكبدوا أي ضحايا.

وعلى الرغم من أن الحركة المتشددة لم تعلق بعد على العملية، إلا أن عضواً من طالبان، رفض الكشف عن هويته نفى مقتل عبد البصير.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك