مسيرتان سلميتان لمسلمي ايطاليا رفضا للعنف باسم الدين

منشور 21 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 08:29
مسيرتان سلميتان لمسلمي ايطاليا رفضا للعنف باسم الدين
مسيرتان سلميتان لمسلمي ايطاليا رفضا للعنف باسم الدين

احتشد مئات من المسلمين في روما وميلانو اليوم السبت للتعبير من خلال وقفة تضامنية مع ضحايا الاعتداءات الجهادية، عن ادانتهم للعنف باسم الدين وهم يرددون "نحن لسنا العدو".
وقال رئيس المركز الثقافي الاسلامي في روما عبدالله رضوان ان "الرسالة واضحة، لا يمكن للارهاب ان يستمر في شن هجمات في كل مكان باسم المسلمين. نريد ان يسمع العالم كله".
ورفع المسلمون الذين اجتمعوا تحت الامطار في ساحة وسط روما محاطين بحراسة امنية مشددة، لافتات كتب عليها "القرآن ضد العنف"، "الاسلام هو السلام" و"متضامنون مع ضحايا باريس".
وبدأت المسيرة التي نظمت تحت شعار ""ليس بإسمي"، بالوقوف دقيقة صمت حدادا على ضحايا اعتداءات باريس الاسبوع الماضي واسفرت عن مقتل 130 شخصا.
وفي ميلانو، حيث تم تعزيز الاجراءات الامنية في اعقاب مخاوف من هجوم على المعالم مثل دار سكالا الشهير للاوبرا، هتف المجتمعون "لا لداعش".
وقال ديفيد بيكاردو من منظمة كايم "لا للارهاب، نعم للمساجد"، داعيا الى مزيد من التفاهم والانفتاح في ايطاليا تجاه الاسلام المعتدل واطلاق حملة ضد "القلق من الاسلاموفوبيا".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك