مصرع مستوطنة دهسا في نابلس

منشور 16 آب / أغسطس 2018 - 08:39
قتلت مستوطنة إسرائيلية متأثرة  بجروح
قتلت مستوطنة إسرائيلية متأثرة بجروح

لقيت مستوطنة إسرائيلية، اليوم الخميس، مصرعها في عملية دهس وقعت قرب مستوطنة حفات جلعاد غرب نابلس بالضفة الغربية.

 من جهته، قال الناطق باسم جيش الاحتلال أفيخاي أدرعي :" إن حادث دهس وقع قرب مستوطنة حفات جلعاد وجاري فحص خلفية الحادث".


وأشارت القناة العاشرة، إلى أن إحدى المستوطِنات تعرضت لعملية دهس قرب مستوطنة "جفعات جلعاد"، المقامة على أراضي محافظة نابلس، وأن سائق المركبة فر من المكان.

وقالت إنه عثر فورا على السيارة التي نفذت عملية الدهس، وأن السائق لم يكن بداخلها، فيما نشر الجيش الإسرائيلي تعزيزات من قواته في المنطقة، وأغلق موقع الحادث.

وحسب المصادر الإسرائيلية، فإن الدهس وقع في ذات المنطقة التي قتل فيها حاخام.

ولفتت وسائل إعلام عبرية، إلى أن العملية وقعت عند حوالي الساعة 21:20 بالتوقيت المحلي (18:20 ت.غ)، وأنه تم العثور على المستوطِنة ملقاة على جانب الطريق بعد تعرضها للدهس.

ونقلت "يديعوت أحرنوت" عن مصادر أمنية إسرائيلية، ترجيحها أن يكون الدهس "حادثا عاديا وليس عملية ذات دافع قومي".

 وأفادت بأن سائق السيارة التي دهست المستوطنة، سلّم نفسه للشرطة الفلسطينية.

ووفق شهود عيان، فإن الجيش الإسرائيلي أغلق المدخل الرئيسي لمدينة نابلس، ومنع دخول أو خروج المركبات عبر حاجزي "حوارة" و"زعترة"، جنوبي المدينة، عقب مقتل المستوطنة.

وذكر الشهود أن مجموعة من مستوطني مستوطنة "يتسهار"، جنوبي نابلس، هاجموا منازل فلسطينية قرب منطقة حادث الدهس، بالحجارة، كما أطلقوا النار في الهواء، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك