مصرع 19 مقاتلاً شيشانياً برصاص الجيش الروسي

منشور 18 تمّوز / يوليو 2004 - 02:00

نقلت وكالة انترفاكس الروسية للانباء عن متحدث عسكري بارز في الشيشان قوله الاحد، ان القوات الروسية قتلت 19 من الثوار في حملة واسعة النطاق في جنوب شرق الشيشان.  

ونقلت الوكالة عن المتحدث ايليا شابالكين قوله أن 13 من الثوار قتلوا في تبادل لاطلاق النار بمنطقة نوزهاي-يورت الواقعة على بعد نحو 50 كيلومترا جنوب شرقي العاصمة غروزني. 

وقال المتحدث ان ستة ثوار قتلوا في نفس المنطقة أمس السبت حين داهمت قوات كوماندوز روسية مخابيء للثوار. 

واصبحت وحدات صغيرة من قوات كوماندوز مدربة تدريبا خاصا احد أكثر الاسلحة فعالية في الحرب التي تشنها روسيا ضد الثوار في الشيشان.  

وأعادت روسيا قواتها الى الشيشان في عام 1999 لتنهي استقلالها الذي لم يدم طويلا والذي نالته بعد حرب سابقة بين عامي 1994 و1996.  

وفي وقت مبكر من يوم الاحد، اذاعت وكالة ايتار تاس للانباء أن موظفة بارزة في حزب روسيا المتحدة الموالي للكرملين قتلت في منزلها في بلدة شالى شرقي غروزني.  

وكثف الثوار عملياتهم فيما تستعد الشيشان لانتخاب زعيم جديد خلفا للرئيس احمد قديروف الموالي لموسكو الذي قتل في انفجار في جروزني في التاسع من ايار/مايو.  

ومن المقرر ان تجري الانتخابات في التاسع والعشرين من اب/اغسطس.  

وتقول روسيا ان جماعات اسلامية متطرفة من الخارج من بينها تنظيم القاعدة تمول وتحرض المقاومة الانفصالية ووصفت حملتها ضد الثوار بانها جزء من الحرب العالمية ضد الارهاب.  

وقال زعيم الثوار الشيشان اصلان ماسخادوف في مقابلة مع رويترز بمطلع الاسبوع ان الشيشان تشهد عمليات قتل متعمدة للمدنيين لاسباب عرقية.  

مواضيع ممكن أن تعجبك