مصر تتهم حزب الله بالتخطيط لتنفيذ اعتداءات على اراضيها

منشور 08 نيسان / أبريل 2009 - 06:57

اتهم النائب العام المصري الاربعاء في بيان العام لحزب الله الشيعي اللبناني حسن نصر الله بالتخطيط "للقيام بعمليات عدائية داخل البلاد" والسعي الى "نشر الفكر الشيعي" في مصر.

واوضح بيان النائب العام المستشار عبد المجيد محمود انه "تلقى بلاغا من مباحث امن الدولة بتوافر معلومات لديها اكدتها التحريات تفيد قيام قيادات حزب الله اللبناني بدفع بعض كوادره للبلاد بهدف استقطاب بعض العناصر لصالح التنظيم".

وجاء في البيان ان "التحريات اكدت قيام الامين العام لحزب الله اللبناني (حسن نصر الله) بتكليف مسؤول وحدة عمليات دول الطوق بالحزب بالاعداد لتنفيذ عمليات عدائية بالاراضي المصرية عقب انتهائه من القاء خطبته بمناسبة يوم عاشوراء".

واوضح ان هذه الخطبة تضمنت "تحريض الشعب المصري والقوات المسلحة المصرية على الخروج على النظام الا ان ضبط المتهمين حال دون تنفيذ ذلك المخطط".

وكان نصرالله شن في 28 كانون الاول/ديسمبر 2008 غداة الهجوم الاسرائيلي على غزة هجوما عنيفا على النظام المصري مطالبا اياه بفتح معبر رفح لفك الحصار عن قطاع غزة وقال متوجها الى المصريين "يجب ان تفتحوا هذا المعبر يا شعب مصر بصدوركم" كما توجه الى "ضباط وجنود القوات المسلحة المصرية"، مطالبا اياهم بالضغط "على القيادة السياسية" لفتح المعبر مؤكدا في المقابل انه لا يدعو "الى انقلاب في مصر".

لكن القاهرة اعتبرت يومها ان كلام نصر الله "يمثل اعلان حرب على الشعب المصري" متهمة نصر الله ب"العمالة للنظام الايراني" وبانه "يأتمر باوامر طهران". واوضح النائب العام ان "عدد المتهمين المشاركين في هذا التحرك بلغ 49 متهما" غير انه لم يحدد تاريخ او مكان اعتقالهم.

من جهته صرح المحامي منتصر الزيات المشهور بالدفاع عن الاسلاميين بان بين الموقوفين لبنانيين وفلسطينيين مؤكدا انه لم يسمح للمحامين بالالتقاء بهم غير ان اسرهم قالت لهؤلاء انهم خضعوا لاستجوابات عن علاقتهم بحزب الله.

وقال الزيات "المعلومات المتوافرة لدينا انهم متهمون بتهريب اسلحة عبر الانفاق ونشر فكر حزب الله". واعتبر الزيات ان هذا الامر مفتعل لاسباب سياسية وقال "انطباعي انها قضية مفتعلة من قبل امن الدولة في سياق العلاقات المتوترة بين حزب الله ومصر. وهذه ورقة ضغط".

وفي بيروت رفض مسؤولون في حزب الله الادلاء بأي تعليق على الفور على هذا البيان مشيرين الى انهم ينتظرون الاطلاع عليه بالكامل.

واكد بيان النائب العام ان الهدف من هذا المخطط هو "الاخلال بالامن العام واعداد برنامج حركي وتنظيمي لاعداد عناصر التنظيم بالداخل لتنفيذ ما يكلفوا به من مهام" من خلال "القيام بعمليات عدائية داخل البلاد وتدريب العناصر المدفوعة من الخارج على اعداد العبوات المفرقعة لاستخدامها في تلك العمليات".

واكد ان هذه المهام تتضمن "تلقين العناصر الاجراءات الامنية" و"اعداد العبوات المفرقعة"، و"تأسيس مشروعات تجارية (..) لاتخاذها ساترا لتنفيذ المهام" ومراقبة "القرى والمدن الواقعة على الحدود المصرية الفلسطينية وارسال النتائج الى كوادر الحزب بلبنان".

وتتضمن المهام ايضا بحسب البيان "استئجار بعض العقارات المطلة على المجرى الملاحي لقناة السويس لرصد السفن التي تعبر القناة" و"رصد المنشآت والقرى السياحية بمحافظتي شمال وجنوب سيناء" و"تزوير جوازات السفر وبطاقات التحقيق الشخصية".

كذلك تضمن الاتهام "استئجار شقق مفروشة ببعض الاحياء الراقية بالبلاد واستخدامها للقاء عناصر الحزب وكذا عقد الدورات التدريبية لبعض عناصر التنظيم المتواجدين في البلاد".

من جهة اخرى اتهم النائب العام حزب الله بالعمل على "نشر الفكر الشيعي داخل البلاد" في هذا البيان الذي صدر بعنوان "المستشار عبد المجيد محمود، النائب العام، يتابع سير التحقيقات في قضية الانضمام والترويج لحزب الله اللبناني والدعوة الى ارتكاب جرائم في مصر".

يشار الى ان العلاقات الدبلوماسية بين مصر وايران قطعت بعد عام على قيام الثورة الاسلامية وابعاد الشاه محمد رضا بهلوي من البلاد عام 1979.

وتتهم القاهرة بانتظام طهران بالسعي الى السيطرة على المنطقة من خلال تصدير الثورة ونشر الفكر الشيعي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك