مصر: حبس نجل رجل اعمال مخمور قتل 4 طلاب في حادث سير

منشور 13 كانون الأوّل / ديسمبر 2021 - 09:10
ناشدت أحد أقارب ضحايا الحادث، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، تحقيق العدالة والقصاص
ناشدت أحد أقارب ضحايا الحادث، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، تحقيق العدالة والقصاص

امر النائب العام المصري، بحبس نجل رجل أعمال شهير، أربعة أيام على ذمة التحقيق، بعد تسببه في مقتل أربعة طلاب خلال قيادته للسيارة وهي الحادثة التي ضجت فيها مواقع التواصل الاجتماعي بعد اتهام الجاني بالتهور والاستهتار بحياة الاخرين .

سرعة مخالفة للجاني


وذكرت النيابة العامة المصرية، في بيان رسمي، أن المتهم كان يقود السيارة بسرعة مخالفة للمقررة قانوناً، تحت تأثير مادة مخدرة وأخرى مسكرة، مؤكدة أن الحادثة وقعت نتيجة «إهماله ورعونته وعدم احترازه أو مراعاته للقوانين واللوائح والأنظمة».

وكشف فيديو للحادثة، تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عن انطلاق سيارة تسير بسرعة جنونية، قبل اصطدامها من الخلف بسيارة الطلاب الأربعة لتطيح بها لمسافة كبيرة وتتسبب في وفاة الشباب مستقليها.

و قال شهود عيون إن مرتكب الحادث يدعى كريم وهو نجل رجل الأعمال محمد الهواري مالك سلسلة محلات تجارية شهيرة بالقاهرة والجيزة، كان يقود سيارته فجر الجمعة بسرعة "جنونية" عندما اصطدم بسيارة من الخلف ما أدى إلى وفاة 4 طلاب على الفور، في حين نجا نجل رجل الأعمال من الموت وإن لحقت به بعض الإصابات.

 

 

تعليق رسمي


وفي أول تعليق لها على الحادث مساء أول أمس، قالت النيابة العامة إنها تباشر التحقيقات في الحادث، وإن الشرطة عاينت موقع التصادم وتوصلت إلى أن سبب وقوعه اصطدام السيارة الأولى بالثانية من الخلف حال دوران الأخيرة، مما أدى إلى انقلابها ووفاة مستقليها.

وبحسب بيان النيابة، فقد تم نقل كريم الهواري إلى إحدى المستشفيات، ويخضع لعملية جراحية ولم تتمكن النيابة من استجوابه، لكنها قررت أخذ عينات دم وبول منه وإرسالها إلى مصلحة الطب الشرعي وقوفا على مدى تعاطيه مخدِّرا أو مسكرا أثناء الحادث.

تعاطى المخدرات

 

وأكد البيان الرسمي على احتواء العينات المأخوذة من المتهم على جوهر المخدر ومادة الكحول الإيثيلي، بحسب ما أظهرت نتائج المعمل الكيماوي بمصلحة الطب الشرعي.
وناشدت أحد أقارب ضحايا الحادث، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، تحقيق العدالة والقصاص من مرتكب الحادثة، وعدم التهاون معه، بحسب ما نقلته وسائل إعلام مصرية.

 

 

 

 


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك