ارتفاع حصيلة ضحايا حادث القطار بمصر إلى 11 قتيلا والسيسي يأمر بتشكيل لجنة للتحقيق (فيديو)

منشور 18 نيسان / أبريل 2021 - 01:31
حادث القطار
تشهد مصر بصورة متكررة حوادث سكك حديد ومرور مأسوية

أعلنت وزارة الصحة المصرية الأحد، مصرع 11 وإصابة 98 آخرين في حادث قطار (القاهرة - المنصورة) بمدينة طوخ محافظة القليوبية.

وتباينت أرقام حصيلة ضحايا الحادث، في حين نقلت مواقع أن عدد المتوفين بلغ حتى الآن 16 شخصا.

ونقل موقع "الفجر" عن مصدر مسؤول بوزارة الصحة والسكان قوله إن الحادث أسفر عن وقوع 12 حالة وفاة و97 إصابات حتى الآن.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كلف رئيس مجلس الوزراء، مصطفى مدبولي، بتشكيل لجنة "للوقوف على أسباب" حادث القطار المتجه من القاهرة إلى مدينة المنصورة اليوم الأحد.

وحسب موقع "الشروق" فقد "كلف الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بتشكيل لجنة تضم في عضويتها كلا من: هيئة الرقابة الإدارية، والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والكلية الفنية العسكرية، وكليات الهندسة، للوقوف على أسباب حادث خروج عدد 4 عربات من القطار رقم 949 المتجه من القاهرة إلى مدينة المنصورة، اليوم، على أن يتم موافاة السيد رئيس الجمهورية بتقرير مفصل في هذا الشأن".

 

 

وقال رئيس مجلس الوزراء المصري، بأنه تم "تكليف وزيري التعليم العالي والصحة، بتفقد المستشفيات التي تم نقل مصابي الحادث إليها، مؤكدا على تقديم كامل الخدمات الصحية اللازمة للمصابين، فيما تم تكليف وزيرة التضامن الاجتماعي بسرعة صرف التعويضات للمتضررين من الحادث".

ويعد هذا هو حادث القطار الثالث التي تشهده مصر خلال أقل من شهر، حيث شهدت محافظة سوهاج في 26 مارس/ آذار الماضي حادث تصادم قطارين أسفر عن وفاة وإصابة العشرات، وفي 15 أبريل/ نيسان الجاري أسفر خروج قطار عن القضبان في محطة منيا القمح عن إصابة 15 راكبا.

وأكثر الحوادث دموية وقع في عام 2002 عندما لقي 361 شخصاً حتفهم بعدما اندلعت النيران في قطار مزدحم جنوب العاصمة.

مواضيع ممكن أن تعجبك