مقاتلو العشائر يفكون الحصار عن 70 أسرة يحاصرها تنظيم الدولة في الأنبار

منشور 22 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 05:48
مقاتلو العشائر يفكون الحصار عن 70 أسرة يحاصرها تنظيم الدولة في الأنبار
مقاتلو العشائر يفكون الحصار عن 70 أسرة يحاصرها تنظيم الدولة في الأنبار

قال العميد حمد عبد الرزاق الدليمي، آمر لواء الأسد المشكل من مقاتلي عشائر الأنبار المساندين للقوات العراقية، مساء السبت، إن مقاتلي العشائر استطاعوا فك الصحار عن 70 أسرة يحاصرها تنظيم “داعش” شمال الرمادي مركز الأنبار غربي البلاد.

 


وفي حديث للأناضول السبت، أوضح الدليمي، أن “قوة من مقاتلي عشيرة البونمر وبقية العشائر الأخرى المساندة ضمن لواء الأسد، نفذوا اليوم (أمس)، عملية نوعية لفك الحصار عن عشرات الأسر التي يحاصرها داعش في منطقة الثرثار شمال الرمادي”.

 


وأضاف الدليمي قائلا إن “مقاتلي العشائر وصلوا إلى المنطقة واشتبكوا مع رتل مركبات داعش وعناصرهم واستطاعوا قتل 23 مسلحا من التنظيم والاستيلاء على ثلاثة مركبات لداعش تحمل أسلحة أحادية، فضلا عن إصابة اثنين من مقاتلي العشائر خلال تلك المواجهات”.

 


وتابع الدليمي قائلا إن “مقاتلي العشائر استطاعوا فك الحصار عن 70 أسرة بينهم نساء وأطفال كبار بالسن يحاصرهم تنظيم داعش في الثرثار، والعودة بهم الى ناحية بروانة التابعة لقضاء حديثة 160كم غرب الرمادي”.

 


وبدأت القوات العراقية، الجمعة قبل الماضية، هجوما على مدينة الرمادي من ثلاثة محاور، ضمن خطة الجيش العراقي لاستعادة المدينة من قبضة “داعش”.

مواضيع ممكن أن تعجبك