مقتل بدوي برصاص الشرطة المصرية في سيناء

منشور 11 نيسان / أبريل 2009 - 12:45
قالت مصادر أمنية ان بدويا قتل بالرصاص في شمال سيناء يوم السبت في اشتباك بين الشرطة ومسلحين وان الشرطة عثرت على كمية من الذخيرة في شاحنة تركها المسلحون بعد الاشتباك.

وقال مصدر ان رجال شرطة يستقلون سيارتين كانتا تسيران على طريق القنطرة - العريش حاولوا ايقاف الشاحنة حين اشتبهوا بها لكن سائقها صدم احدى السيارتين مما جعل الشرطة تطلق النار على الشاحنة التي كان بها أربعة مسلحين ملثمين.

وأضاف أن رجال الشرطة والمسلحين تبادلوا اطلاقا كثيفا للرصاص أسفر عن مقتل البدوي.

وتابع أن المسلحين الثلاثة الاخرين فروا في المنطقة الجبلية المجاورة للطريق وأن عددا كبيرا من رجال الشرطة انتقلوا الى المنطقة وبدأوا البحث عنهم.

ووقعت من قبل حوادث قتل مماثلة لبدو مما أوجد عداء مستمرا بين الشرطة والمسلحين البدو الذين نظموا احتجاجات وشنوا هجمات على أقسام الشرطة المصرية قتل فيها جنود.

وقالت المصادر ان الشاحنة كانت دون لوحات معدنية وان الشرطة عثرت فيها على كمية من أسلاك الكهرباء المسروقة.

وأضافت أن الشرطة استدعت شيوخ قبائل لتحديد هوية القتيل.

ويوجد توتر مستمر في شمال سيناء حيث يعيش حوالي 200 ألف بدوي بسبب ارتفاع معدل البطالة بين البدو الذين يشكون من حرمانهم من العمل في قطاعات السياحة والنفط في شبه جزيرة سيناء التي تقع في الشمال الشرقي لمصر.

وتقول الحكومة المصرية ان بدوا يتحملون المسؤولية عن سلسلة تفجيرات في منتجعات سياحية بجنوب سيناء خلال السنوات الماضية زاد عدد القتلى فيها على المئة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك