مقتل عشرة متطرفين وعسكري في الجزائر

منشور 30 أيلول / سبتمبر 2007 - 05:55
افاد مصدر امني الاحد عن مقتل عشرة اسلاميين مسلحين احدهم "امير" في مواجهات مع قوات الامن في منطقة القبائل (شرق العاصمة الجزائرية) الجمعة في حين قتل عسكري السبت في انفجار عبوة بجنوب الجزائر.

واوضح المصدر ان قوات الامن قتلت عشرة اسلاميين مسلحين الجمعة خلال عملية قامت بها في احراش سيدي داود بولاية بومرداس خمسين كلم جنوب العاصمة

وبين القتلى احد قيادي "كتيبة الانصار" عيسى بوسنة المدعو سراقة العقل المدبر للاعتداء الانتحاري على ثكنة حرس السواحل في دلس (منطقة القبائل) الذي اسفر عن سقوط 32 قتيلا في الثامن من ايلول/سبتمبر.

من جانب اخر قتل عسكري وجرح اخر في انفجار عبوة يدوية الصنع السبت في احراش بلدية مشونش قرب بسكرة 400 كلم جنوب شرق العاصمة.

وقتل ثلاثة عسكريين وثلاثة حراس بلديين واسلامي الخميس في منطقة القبائل في هجمات منفصلة جرح خلالها خمسة عسكريين.

وقتل 33 شخصا على الاقل في اعمال عنف في الجزائر منذ بداية رمضان في 13 ايلول/سبتمبر في حين قتل مئة على الاقل منذ بداية ايلول/سبتمبر.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك