مقتل وإصابة 30 عراقيا بانفجار قرب مرقد شيعي

منشور 08 نيسان / أبريل 2009 - 10:31
تواصلت أحداث العنف في العراق لليوم الثالث على التوالي عندما لقي ما لا يقل عن سبعة أشخاص مصرعهم بانفجار عبوة ناسفة قرب مزار شيعي في شمالي بغداد الأربعاء، وفقاً لما أعلنته وزارة الداخلية العراقية.

وأضاف مسؤول في الوزارة أن الانفجار، الذي وقع قرب مرقد الإمام موسى الكاظم في حي الكاظمية، أسفر كذلك عن إصابة 23 شخصاً آخرين.

ويعتبر مرقد الإمام موسى الكاظم واحداً من أهم المزارات التي يؤمها الشيعة في العالم.

وهذا الانفجار هو الثاني الذي يشهده الحي نفسه خلال يومين، كما يأتي بعد يومين حافلين بأحداث العنف في بغداد.

فقد شهد يوم الثلاثاء مقتل تسعة أشخاص على الأقل وإصابة 18 آخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة بالقرب من مسجد في شارع مزدحم بحي الكاظمية شمالي بغداد.

أما الاثنين فقد شهد مقتل ما لا يقل عن 32 شخصاً، وإصابة نحو 130 آخرين بجروح، بانفجار ست سيارات ملغومة، إضافة إلى قنبلة استهدفت في معظمها مناطق ذات أغلبية شيعية في العاصمة بغداد، وفق مصدر من الداخلية العراقية.

وقال الجيش الأميركي إنه يعتقد أن هجمات الاثنين كانت نتيجة "الجهد المنسق من قبل تنظيم القاعدة في العراق في محاولة للتحريض على العنف الطائفي."

وأستهدف أكثر الهجمات دموية، مدينة الصدر"، حيث أودى انفجار سيارة ملغومة متوقفة بالقرب من سوق، بحياة عشرة أشخاص على الأقل، وجرح 65 آخرين.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك