مقتل 10 من الشرطة في بوركينا فاسو بكمين غرب البلاد

منشور 28 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 08:56
عناصر الشرطة وقعوا في كمين بعد هجوم على مدرسة
عناصر الشرطة وقعوا في كمين بعد هجوم على مدرسة

قتل عشرة من عناصر الشرطة في بوركينا فاسو وجرح ثلاثة آخرون في كمين في شمال غرب البلاد الخميس، وفق ما أكدت وزارة الأمن في الدولة الواقعة بغرب أفريقيا.

وقالت الوزارة في بيان، إن "الحصيلة هي 10 شرطيين لقوا حتفهم وثلاثة أصيبوا بجروح"، مضيفا بأن موكبا للشرطة من منطقة تويني وتعزيزات من منطقة ديدوغو تعرضت لكمين.

وأكد وزير الأمن كليمان سوادوغو الحصيلة في تصريحات على التلفزيون الرسمي، معلنا عن إرسال تعزيزات من الشرطة والجيش لتسيير دوريات في المنطقة.

وتعرض الجنود للهجوم فيما كانوا في طريقهم إلى قرية لوروني قرب الحدود مع مالي، بعد أن هاجم مسلحون مدرسة وأحرقوا كتبا مدرسية.

وقال سوادوغو، إن "موكبا من قوات الدفاع والأمن أرسل من توغان إلى مكان الكارثة، تعرض لانفجار عبوة ناسفة دمرت العربة الأمامية، دون أن يسفر ذلك عن سقوط قتلى"، مضيفا بأن ثلاثة من العناصر الأربعة الذين كانوا في العربة أصيبوا بجروح.

وقال إنّ "هذه المنطقة استُهدفت مؤخرا في عدد من الهجمات. تم اتخاذ الإجراءات لتسيير دوريات، لكننا نعمل على تعزيز الآلية الأمنية على جميع المحاور الحساسة في المنطقة".

ووقعت خلال الفترة الماضية العديد من الهجمات التي تتهم فيها السلطات جماعة "أنصار الإسلام" المتمركزة قرب الحدود مع مالي منذ 2016، وجماعة "نصر الإسلام والمسلمين" المباعية لتنظيم القاعدة في "بلاد المغرب الإسلامي".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك