مقتل 6 أشخاص في إطلاق النار على مواطنين أتراك في مقديشو

منشور 30 آذار / مارس 2016 - 09:18
لاذ مطلقو النار بالفرار دون أن تكون دوافعهم معروفة
لاذ مطلقو النار بالفرار دون أن تكون دوافعهم معروفة

قتل 6 أشخاص برصاص مجهولين أطلقوا النار على مواطنين أتراك قرب السفارة التركية في العاصمة الصومالية مقديشو الأربعاء 30 مارس/آذار.

ونقلت وكالة شينخوا عن مسؤول محلي أن مجهولين وصلوا إلى مبنى السفارة على متن سيارة صغيرة أطلقوا النار على عمال من تركيا وأردوهم قتلى على الفور. وأضاف المصدر نفسه أن صوماليين اثنين قتلا كذلك في الحادث، إضافة إلى إصابة 4 عمال أتراك وصوماليين اثنين آخرين بجروح.

ولاذ مطلقو النار بالفرار دون أن تكون دوافعهم معروفة، فيما تفحص السلطات مكان الحادث وتبحث عن المتورطين.

وتعد الصومال مسرحا لنشاط حركة "الشباب" الإسلامية المتشددة المتصلة بتنظيم "القاعدة"، والتي تخوض صراعا مسلحا ضد الحكومة المركزية وتعيق النشاطات الإنسانية لمنظمة الأمم المتحدة في البلاد.

وفي عام 2008 أدرجت الولايات المتحدة حركة "الشباب" على قائمتها الإرهابية، كما أن هناك عقوبات مفروضة ضد هذه الحركة داخل أراضي الصومال.

وانتهى وجود الصومال كدولة موحدة في عام 1991، مع سقوط نظام سياد بري الاستبدادي. وفي نظر المجتمع الدولي فإن السلطة الشرعية الوحيدة في الصومال هي الحكومة الفدرالية التي تسيطر على العاصمة مقديشو وعدد من المناطق المحيطة بها. أما باقي أراضي البلاد فتعتبر كيانات غير معترف بها دوليا أو مناطق ذاتية الحكم. فيما تظل بعض المناطق في جنوب وشمال شرق الصومال تحت حكم عشائر محلية وحركات إسلامية متشددة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك