اعلان تشكيل حكومة الوفاق اليمنية بموجب اتفاق انتقال السلطة

منشور 07 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 04:18
محمد باسندوة
محمد باسندوة

 

 أصدر نائب الرئيس اليمني اليوم الأربعاء مرسوماً تضمن تشكيلة حكومة الوفاق الوطني اليمنية، برئاسة القيادي المعارض محمد سالم باسندوة، وتوزع أعضاؤها مناصفة بين الحزب الحاكم والمعارضة، وذلك بموجب اتفاق المبادرة الخليجية لانتقال السلطة في اليمن.
 
ونشرت وكالة الأنباء اليمنية نص المرسوم الذي تضمن تشكيلة الحكومة المؤلفة من 35 عضواً، بينهم رئيسها المعارض، و34 وزيراً ينتمون مناصفة إلى الحزب الحاكم وحلفائه من جهة، وأحزاب اللقاء المشترك من جهة أخرى.
 
وحسب الوكالة اليمنية فقد تم تشكيل الحكومة كالتالي:
 
 
1- محمد سالم باسندوة رئيساً لمجلس الوزراء.
2- الدكتور أبوبكر عبدالله القربي وزيراً للخارجية.
3- الدكتور يحيى محمد الشعيبي وزيراً للتعليم العالي والبحث العلمي.
4- حمود محمد عباد وزيراً للأوقاف والإرشاد.
5- الدكتورة أمة الرزاق علي حمد وزيراً للشؤون الاجتماعية والعمل.
6- المهندس عمر عبدالله الكرشمي وزيراً للأشغال العامة والطرق.
7- المهندس عوض سعد السقطري وزيراً للثروة السمكية.
8- اللواء محمد ناصر أحمد وزيراً للدفاع.
9- الدكتور صالح حسن سميع وزيراً للكهرباء.
10- المهندس هشام شرف عبدالله وزيراً للنفط والمعادن.
11- نبيل عبده شمسان وزيراً للخدمة المدنية والتأمينات.
12- معمر مطهر محمد الإرياني وزيراً للشباب والرياضة.
13- اللواء عبدالقادر محمد قحطان وزيراً للداخلية.
14- الدكتور محمد سعيد السعدي وزيراً للتخطيط والتعاون الدولي.
15- الدكتور أحمد عبيد بن دغر وزيراً للاتصالات وتقنية المعلومات.
16- علي محمد اليزيدي وزيراً للإدارة المحلية.
17- صخر أحمد عباس الوجيه وزيراً للمالية.
18- الدكتور عبدالحافظ ثابت نعمان وزيراً للتعليم الفني والتدريب المهني.
19- المهندس فريد أحمد مجور وزيراً للزراعة والري.
20- عبدالرزاق يحيى الأشول وزيراً للتربية والتعليم.
21- الدكتور أحمد قاسم العنسي وزيراً للصحة العامة والسكان.
22- الدكتورة حورية مشهور أحمد وزيراً لحقوق الإنسان.
23- الدكتور محمد أحمد المخلافي وزيراً للشؤون القانونية.
24- الدكتور قاسم سلام وزيراً للسياحة.
25- عبده رزاز صالح خالد وزيراً للمياه والبيئة.
26- الدكتور عبدالله عوبل منذوق وزيراً للثقافة.
27- مجاهد القهالي وزيراً لشؤون المغتربين.
28- الدكتور واعد عبدالله باذيب وزيراً للنقل.
29- القاضي مرشد علي العرشاني وزيراً للعدل.
30- الدكتور سعد الدين علي سالم بن طالب وزيراً للصناعة والتجارة.
31- الدكتور رشاد أحمد الرصاص وزيراً للدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى.
32- علي أحمد العمراني وزيراً للإعلام.
33- الدكتورة جوهرة حمود ثابت وزيراً للدولة لشؤون مجلس الوزراء.
34- شائف عزي صغير وزيراً للدولة عضو مجلس الوزراء.
35- حسن أحمد شرف الدين وزيراً للدولة عضو مجلس الوزراء.
واعلن باسندوة في وقت سابق الاربعاء، انه تم تشكيل حكومة الوفاق التي سيرئسها بموجب اتفاق المبادرة الخليجية على ان تعلن رسميا في المساء.
وقال باسندوة "الحكومة شكلت وستعلن رسميا في المساء"، موضحا انه "تم الاتفاق على كل الاسماء" في الحكومة التي تشكل مناصفة بين المعارضة والحزب الحاكم.
وكان الطرفان اتفقا الاسبوع الماضي على تقاسم الحقائب، وخصوصا الحقائب السيادية الحساسة.
وستحصل المعارضة خصوصا على حقائب الداخلية والمالية والاعلام وحقوق الانسان والتعاون الدولي، بينما سيحتفظ الحزب الحاكم بحقائب الخارجية والدفاع والنفط والاتصالات.
وتأتي هذه الحكومة بموجب اتفاق المبادرة الخليجية التي وقعها الرئيس علي عبد الله صالح في 23 تشرين الثاني/نوفمبر وبحسب مواعيد اليتها التنفيذية.
وستقوم هذه الحكومة بادارة المرحلة الانتقالية مع نائب الرئيس عبد ربه منصور هادي.
ويتولى هادي بموجب الاتفاق الصلاحيات التنفيذية لرئيس الجمهورية علي عبد الله صالح الذي سيبقى رئيسا شرفيا حتى اجراء الانتخابات الرئاسية المبكرة في 21 شباط/فبراير.
ويفترض ان يتم انتخاب هادي رئيسا للجمهورية في هذه الانتخابات كمرشح توافقي بين الحزب الحاكم والمعارضة.
واعلن المتمردون الحوثيون الشيعة مقتل ثلاثة من عناصرهم في هجوم نفذه فجر الاربعاء مسلحون من التيار السلفي في بلدة دماج بمحافظة صعدة شمال اليمن.وياتي ذلك بعد ان اكد الحوثيون انهم ملتزمون اتفاق هدنة مع السلفيين الذين ينفون ذلك.
وقال المكتب الاعلامي لزعيم المتمردين عبد الملك الحوثي في بيان "في خطوة تكشف النوايا الخبيثة، قام المعتدون قبل فجر اليوم الاربعاء بتنفيذ هجوم مباغت ضمن تسلل عسكري الى مناطقنا وباشروا باطلاق النار والاعتداء على اصحابنا وسقط ثلاثة شهداء وعدد من الجرحى".
ودعا البيان الى "التنبه لهذه المؤامرة الخطيرة التي يسعى المعتدون في مركز دماج إلى إشعالها" مضيفا ان "ما يقومون به من أعمال عدوانية لا مبرر لها سوى تنفيذ مشروع الحرب الطائفية في البلاد".
الا ان الحوثيين اكدوا في البيان "سنظل متمسكين بالهدنة وسنسعى جاهدين الى تفويت الفرصة على المتربصين والمتآمرين".
واكد الحوثيون الاحد انتهاء الصراع المسلح بينهم وبين السلفيين المحاصرين في منطقة دماج على ان تقوم قوات حكومية او قبلية محايدة باستلام مواقع مسلحة للسلفيين في المنطقة.
لكن السلفيين في دماج اكدوا لوكالة فرانس برس ان هذا الاعلان غير صحيح ويهدف الى "رفع انظار العالم عن دماج" و"الاطباق على اهل السنة".
ويفرض الحوثيون حصارا منذ اسابيع على المنطقة.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك