نائب لبناني يستقيل على خلفية انفجار بيروت

منشور 05 آب / أغسطس 2020 - 06:59
 النائب مروان حمادة
النائب مروان حمادة

أعلن النائب مروان حمادة، عضو كتلة “اللقاء الديمقراطي”، الثلاثاء، عزمه تقديم استقالته من البرلمان اللبناني على خلفية الانفجار الدامي الذي ضرب مرفأ بيروت البحري، وأوقع عشرات القتلى وآلاف الجرحى.

وقال حمادة، في تصريح لقناة “MTV” اللبنانية (خاصة): “سأقدم استقالتي من مجلس النواب الأربعاء؛ لأنني لا أريد أن يكون لي أي علاقة مع هذا الحكم”.
وأضاف: “أوّل شخص يجب أن يستقيل هو رئيس الجمهورية”.

وتضم كتلة “اللقاء الديمقراطي” 9 نواب من إجمالي 128، بزعامة النائب وليد جنبلاط.

والثلاثاء، وقع انفجار ضخم في مرفأ بيروت؛ ما تسبب بسقوط 73 قتيلا وأكثر من 3 آلاف جريح (حصيلة غير نهائية)، بجانب أضرار مادية هائلة في أحياء عديدة بالعاصمة وضواحيها، وفق وزير الصحة، حمد حسن، ومراسلي الأناضول.

فيما أعلن مجلس الدفاع الأعلى في لبنان بيروت “مدينة منكوبة”، ضمن حزمة قرارات وتوصيات لمواجهة تداعيات الانفجار.

وعقب اجتماع له، برئاسة رئيس الجمهورية، ميشال عون، قال المجلس إنه أوصى بتكليف لجنة تحقيق بأسباب الانفجار، “على أن ترفع نتيجة التحقيقات إلى المراجع القضائية المختصة، في مهلة أقصاها 5 أيام من تاريخه، وأن تُتخذ أقصى درجات العقوبات بحق المسؤولين”.

ويزيد انفجار الثلاثاء من أوجاع بلد يعاني، منذ أشهر، من أزمة اقتصادية قاسية واستقطاب سياسي حاد، في مشهد تتداخل فيه أطراف إقليمية ودولية. (الأناضول)


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك