نيجيريا.. 15 قتيلا بهجوم على موكب حاكم ولاية

منشور 26 أيلول / سبتمبر 2020 - 11:15
موكب حاكم ولاية بورنو النيجيرية
موكب حاكم ولاية بورنو النيجيرية

قتل 15 شخصا جراء هجوم شنه مسلحون على صلة بتنظيم "داعش" على موكب حاكم ولاية بورنو شمال شرقي نيجيريا، حسبما أفادت وكالة "فرانس برس"، اليوم السبت.

ونقلت الوكالة عن مصادر لها أن الحادث وقع، يوم الجمعة، بالقرب من مدينة باغا على شواطئ بحيرة تشاد، حيث أطلق المسلحون النار من رشاشات ومدافع الهاون على القافلة التي كانت إحدى سياراتها تقل حاكم الولاية، باباغان عمر زولوم، وذلك أثناء مرور الموكب بالقرب من مقر القوات الأمنية الخاصة متعددة الجنسيات (MNJTF).

 ووفقا للمصادر فقد أسفر الهجوم عن مقتل ثمانية من أفراد الشرطة وثلاثة جنود وأربعة من عناصر مليشيا موالية للحكومة، دون أن يصاب الحاكم نفسه بأذى.

وقال أحد المصادر إن الحاكم الذي كان في طريقه إلى باغا في إطار تحضيرات لعودة آلاف من سكان هذه المدينة الذين طردهم المتطرفون منها في العام 2014. وذكر أن زولوم تم إجلاؤه من مكان الهجوم على متن مروحية إلى مكان آمن قبل أن يصل إلى باغا ضمن موكب آخر تحت إجراءات أمنية مشددة.

مواضيع ممكن أن تعجبك