هزيمة مدوية لمرشح نتنياهو في انتخابات القدس المحتلة

منشور 31 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 11:28
دولان أبو صالح فاز برئاسة بلدية مجدل شمس
دولان أبو صالح فاز برئاسة بلدية مجدل شمس

أقر مرشح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، لرئاسة بلدية القدس، بهزيمته اليوم الأربعاء، وذلك مع ظهور مؤشرات نتائج انتخابات أمس الثلاثاء.
وأوضحت المؤشرات، أن الأمور تتجه إلى جولة إعادة بين مرشحين، أحدهما علماني والآخر ناشط سياسي مخضرم متحالف مع الأورثوذكس المتشددين في المدينة.
ورجح كثيرون فوز زئيف الكين، الوزير الحالي لشؤون القدس، بالمنصب بعد حصوله على دعم نتانياهو ودعم رئيس بلدية القدس المخضرم نير بركات الذي سيترك المنصب للترشح للبرلمان.
ونتيجة لعجز أي مرشح من الحصول على 40% من الأصوات، فإنه من المقرر إجراء جولة إعادة بين الناشط السياسي عضو مجلس المدينة موشيه ليون، والمرشح العلماني عوفر بيركوفيتش.
وقاطع أغلب سكان المدينة من الفلسطينيين، الذين يشكلون أكثر من ثلث سكانها، الانتخابات.
وتجدر الإشارة إلى أن الانتخابات المحلية، التي تعقد كل خمس سنوات، مؤشر مهم على قوة الأحزاب السياسية الكبرى في إسرائيل.
وفي مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل، أتيحت الفرصة للدروز، للتصويت للمرة الأولى منذ احتلال إسرائيل للمنطقة من سوريا قبل 51 عاماً.
ويبدو أن دولان أبو صالح فاز برئاسة بلدية مجدل شمس.
وقاطعت الأغلبية العظمى من الدروز الانتخابات وسط حملة مقاطعة شرسة.
وتقول القيادات المحلية إن التصويت بمثابة الاعتراف بالسيطرة الإسرائيلية على المنطقة المحتلة.
وفي تل أبيب، واجه رئيس البلدية رون حولدائي سباقاً تنافسياً، إلا أنه تمكن من الفوز بولاية خامسة على التوالي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك