واشنطن تدعو السوريين لابعاد الاسد وتعيد سفيرها لدمشق

منشور 06 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 04:19
وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون
وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون

 

قالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الثلاثاء ان السوريين ينبغي الا يكتفوا بابعاد الرئيس بشار الاسد وانما عليهم ان يمضوا قدما ايضا في اتجاه حكم القانون، فيما من المقرر ان يعود السفير الاميركي الى دمشق الثلاثاء.
وقالت كلينتون في مستهل اجتماع مع اعضاء بالمعارضة السورية في جنيف "يتضمن الانتقال الديمقراطي اكثر من ازالة نظام الاسد. انه يعني وضع سوريا على طريق حكم القانون وحماية الحقوق العالمية لكل المواطنين بغض النظر عن الطائفة او العرق او النوع."
واضافت ان المعارضة تدرك ان الاقليات السورية بحاجة لطمأنتها الى انها ستكون افضل حالا "في ظل نظام من التسامح والحرية".
وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الامريكية ان سفير الولايات المتحدة لدى سوريا سيعود الى دمشق في وقت لاحق يوم الثلاثاء بعد ستة اسابيع من سحبه بسبب تهديدات لسلامته.
واضاف المسؤول للصحفيين "أكمل السفير روبرت فورد مشاوراته في واشنطن وسيعود الى دمشق هذا المساء."
الى ذلك، ذكرت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) الثلثاء ان قوات حرس الحدود السورية في محافظة ادلب احبطت امس الاثنين محاولة تسلل "مجموعة ارهابية مسلحة" الى داخل الاراضي السورية عبر موقع قرية عين البيضا.
ونقلت الوكالة عن مصادر وصفتها بالمطلعة في ادلب ان "قوات حرس الحدود اشتبكت مع مجموعة ارهابية مسلحة مكونة من نحو 35 مسلحا ومنعتها من الدخول للاراضي السورية".
وقالت المصادر ان القوات السورية "أصابت عددا من عناصر (المجموعة)، بينما لاذ البقية بالفرار باتجاه الاراضي التركية"، بحسب الوكالة.
واضافت المصادر انه "سمع صوت سيارات من الجانب التركي بادرت لنقل المصابين من أفراد المجموعة الارهابية المسلحة"، مؤكدة انه "لم تحدث اي اصابات او خسائر في وحدات حرس الحدود".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك