وزير الدفاع الايراني: قمر صناعي جديد في شباط

منشور 24 كانون الأوّل / ديسمبر 2009 - 04:47
اعلن وزير الدفاع الايراني احمد وحيدي ان بلاده ستكشف في شباط/فبراير عن قمر صناعي جديد سمي "طلوع" (الفجر) لم تحدد طبيعته، على ما نقلت الصحف الخميس.

ونقلت صحيفة ايران الحكومية عن وزير الدفاع قوله "سيكشف عن القمر الصناعي الايراني من الجيل الجديد طلوع في شباط/فبراير" بمناسبة الذكرى 31 للثورة الاسلامية. ولم يحدد وحيدي طبيعة القمر الصناعي.

غير انه اوضح انه من تصميم وبناء شركة سا ايران (ايران الكترونيكس اندستريز) التابعة للدولة وتعمل في قطاع الدفاع.

وقال وحيدي ان "الحاجات العملانية للقوات المسلحة تلبى بمعدات موثوقة محلية الصنع لدى شركات الدفاع التابعة للوزارة"، ملمحا بذلك الى احتمال ان يكون للقمر اغراض عسكرية.

ويتابع المجتمع الدولي باهتمام نشاطات ايران الفضائية، بسبب المخاوف من تطوير قدراتها البالستية الى جانب برنامج نووي يخشى الغربيون ان يرمي الى التزود بسلاح نووي.

وادى اطلاق ايران في شباط/فبراير 2009 قمرها الصناعي الاول الذي سمي "اميد" (امل) بواسطة صاروخ سفير-2 صنع في ايران كذلك الى ذهول الغربيين الذين اعبروا علنا عن الخوف من استخدام هذه التقنيات لاغراض عسكرية.

واعلنت ايران آنذاك عن بناء سبعة اقمار صناعية اخرى من بينها ثلاثة مصممة لتوضع على مدارات عليا.

ونفت ايران مرارا ان تكون لديها اهداف عسكرية لبرنامجيها الفضائي والنووي.

كما احيت مخاوف الغرب في منتصف كانون الاول/ديسمبر تجربة ايران الثانية لصاروخها البالستي المتوسط المدى سجيل-2.

وحثت التجربة التي اعتبرتها واشنطن "استفزازا" الغربيين على تسريع المحادثات حول عقوبات دولية جديدة بحق ايران التي بدأت بعد تنديد الوكالة الدولية للطاقة الذرية بسياسة ايران النووية في تشرين الثاني/نوفمبر.

مواضيع ممكن أن تعجبك