وزير العدل الجزائري يؤكد استمرار انخفاض نسبة الاجرام

منشور 19 آذار / مارس 2010 - 11:14

أكد وزير العدل الجزائري الطيب بلعيز استمرار انخفاض نسبة الاجرام في بلاده بفضل السياسة العقابية الرشيدة التي تتبعها الدولة للاصلاح واعادة الاندماج. وفقا لوكالة الانباء الكويتية.

وقال الوزير بلعيز للاذاعة الجزائرية ان الجزائر اعتمدت في اطار سياستها العقابية على اصلاح وتهذيب مرتكبي الجرائم لاعادة اندماجهم في المجتمع لافتا الى ان فرض العقوبات القاسية على مرتكبي الجرائم ادى الى رفع حدة الاجرام.

وكانت احصاءات وزارة العدل الجزائرية قد ذكرت أن المعدل العام لانخفاض الاجرام على المستوى الوطني بلغ نحو 53ر5 في المئة خلال الفترة من 2006 الى 2008.

واضاف أنه خلال عام 2006 بلغ عدد الجرائم الكلي 390ر785 الف جريمة من بين 62 نوعا لافتا الى انخفاض معدل الجرائم الكلي عام 2007 الى 442ر750 الف جريمة بنسبة تراجع وصلت الى 54ر4 في المئة.

واشار التقرير الى استمرار التراجع في عام 2008 ليصل مجموع الجرائم الكلي الى 963ر741 الف جريمة بنسبة انخفاض قدرها 13ر1 في المئة.

وبلغ المعدل العام لانخفاض جرائم القتل مع سبق الاصرار والترصد والقتل العمد على المستوى الوطني 1166 جريمة خلال عام 2006 فيما وصل عدد الجرائم خلال عام 2009 الى 159 جريمة بنسبة انخفاض 64ر76 في المئة.

مواضيع ممكن أن تعجبك