لبنان: حريق ثان بمخيم للاجئين السوريين واختراق إلكتروني لموقع التلفزيون

منشور 04 تمّوز / يوليو 2017 - 08:11
وفاة فتاة بحريق في مخيم للاجئين السوريين في لبنان
وفاة فتاة بحريق في مخيم للاجئين السوريين في لبنان

توفيت فتاة جراء حريق في مخيم للاجئين السوريين في سهل البقاع بلبنان، فيما اخترقت مجموعة تطلق على نفسها اسم جيش الثورة السوري الالكتروني موقع تلفزيون لبنان الرسمي وبثت رسالة تتهم الجيش بارتكاب "جريمة" في عرسال يوم الجمعة الماضي.

وهذا هو ثاني حريق يندلع في مخيم للاجئين في هذه المنطقة خلال ثلاثة أيام.

وكان حريق كبير شب يوم الأحد ودمر مخيما للاجئين السوريين في منطقة أخرى بسهل البقاع مما أسفر عن وفاة شخص. وأشارت تقارير أولية إلى أن الحريق نجم عن موقد للطهي.

ويوجد مليون لاجئ سوري مسجل على الأقل في لبنان يعيش كثير منهم في مخيمات متناثرة في أنحاء البلاد. وتقول الحكومة إن هناك إجمالي نحو 1.5 مليون سوري في لبنان.

الى ذلك، اخترقت مجموعة تطلق على نفسها اسم جيش الثورة السوري الالكتروني موقع تلفزيون لبنان الرسمي وبثت رسالة تتهم الجيش اللبناني بارتكاب ما سمّته بجريمة عرسال يوم الجمعة الماضي.

وتتهم المجموعة الجيش بقتل 19 شخصا ودعس فتاة بالدبابة وإعدام معاق واعتقال 400 آخرين متوعدة الجيش واللبنانيين.

وكان الجيش اللبناني قد داهم مخيمين في منطقة عرسال الحدودية بحثا عن مطلوبين وقال إنه وُجه بخمس عمليات انتحارية وبقنابل يدوية، وعلى إثر ذلك، قام بمجموعة اعتقالات في صفوف اللاجئين، بعض أولئك أُفرج عنه والبعض الآخر لا يزال قيد التحقيق، وفقا لبيان من الجيش.

وأشار الجيش إلى مقتل فتاة لدى تفجير أحد الانتحاريين نفسه وسط عائلة. يُذكر أن الإعلام ممنوع من دخول بلدة عرسال منذ فترة لأسباب تصفها السلطات بالأمنية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك