وفيات كورونا ترتفع في هولندا وسويسرا وتتراجع بإسبانيا لليوم الثاني

منشور 04 نيسان / أبريل 2020 - 02:46
ارشيف

ارتفعت حصيلة الوفيات بفيروس كورونا في كل من هولندا وسويسرا، في حين سجلت تراجعا لليوم الثاني على التوالي في اسبانيا ثاني بلد متضرر في العالم بعد إيطاليا.

قالت السلطات الصحية في هولندا السبت إن عدد المتوفين بفيروس كورونا المستجد ارتفع بواقع 164 وفاة مما يرفع الحصيلة الإجمالية للوفيات في البلاد إلى 1651.

وأضاف المعهد الوطني للصحة أنه رصد زيادة نسبتها ستة بالمئة في حالات الإصابة الجديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية مما رفع العدد الإجمالي إلى 16627 حالة.

وأشار المعهد إلى أن العدد الفعلي للوفيات والمصابين أعلى من الرقم الرسمي في ضوء عدم إجراء اختبارات الكشف عن المرض على نطاق واسع في البلاد.

وفي سويسرا، قالت وكالة الصحة العامة السبت إن عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد في البلاد وصل إلى 540 ارتفاعا من 484 يوم الجمعة.

وأضافت أن عدد الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بالعدوى ارتفع أيضا إلى 20278 من 19303 يوم الجمعة.

ومن المتوقع أن تنشر الحكومة السويسرية تحديثا للموقف الساعة 1300 بتوقيت جرينتش.

إسبانيا تسجل تراجعا
أما إسبانيا، فقد أعلنت السبت أنها سجلت 809 وفيات بوباء كوفيد-19 خلال 24 ساعة في تراجع لليوم الثاني على التوالي بعد الرقم القياسي الذي بلغ الخميس 950 وفاة.

وبذلك ارتفع عدد الوفيات في ثاني بلد متضرر في العالم بعد إيطاليا إلى 11 ألفا و744. أما عدد الإصابات المؤكدة فقد ارتفع 7026 ليصل المجموع إلى 124 ألفا و736 إصابة. وأعلن شفاء 3706 شخصا في 24 ساعة ليبلغ إجمالي حالات الشفاء 34219 حالة. 

لا تزال منطقة مدريد الأكثر تضررا مع 40% من الوفيات (4723) و29% من الإصابات (36,249) تليها كاتالونيا (شمال شرق) حيث توفي 2508 أشخاص. 

ويفترض أن يقرر رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز السبت ما إذا كان سيمدد إجراءات العزل التي أعلنت في 14 آذار/مارس لأسبوعين إضافيين أي حتى 26 نيسان/أبريل كما أعلن وزير الصحة سلفادور إيلا مساء الجمعة. ويفترض أن ينال موافقة البرلمان على ذلك الأسبوع المقبل.

وفي سياق متصل، أعلنت ألمانيا أن الساعات الأربع والعشرين الماضية شهدت تسجيل 6082 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في انخفاض طفيف عن يوم الخميس وفقا لبيانات معهد روبرت كوخ الحكومي الصادرة يوم السبت.

والانخفاض في المعدل اليومي للإصابات الجديدة، مقارنة بعدد 6174 إصابة سجلتها البلاد يوم الخميس، قد يكون إشارة على استقرار محتمل في عدد المصابين المسجلين في اليوم لكن الحكومة حذرت من أن من السابق لأوانه جدا تحديد مسار التفشي.

وتظهر إحصاءات المعهد أن ألمانيا لديها الآن 85778 حالة إصابة ارتفاعا من 79696 يوم الجمعة وسجلت ولاية بافاريا أعلى عدد إصابات. ووصل عدد الوفيات إلى 1158 ارتفاعا من 1017 يوم الجمعة.

وقال رئيس المعهد لوثار فيلر في وقت متأخر من مساء الجمعة إن معدل الإصابات الجديدة أصبح تحت السيطرة بفضل إجراءات أشمل لوقف تجمعات الناس في الأماكن العامة وفي العمل.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن قيود كورونا قد تمتد لما بعد عيد القيامة لكن عدد حالات الإصابة الجديدة يعطي دافعا ”لأمل مشوب بحذر شديد“.

وأضافت ”الزيادة في الحالات الجديدة المؤكدة تسير بشكل أبطأ قليلا عما كانت عليه قبل بضعة أيام... لكن بالتأكيد من السابق لأوانه تحديد الاتجاه، وبالتالي من السابق لأوانه أيضا تخفيف بعض القواعد الصارمة التي وضعناها لأنفسنا“.

واتفقت ولايات ألمانيا، وعددها 16، مع الحكومة على إبقاء القيود على التنقلات حتى 19 أبريل نيسان.


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك