ولي العهد السعودي يستقبل ملك الاردن في الرياض

منشور 08 آذار / مارس 2021 - 08:27
السديري: الزيارة الملكية الاردنية تعبيرا على المشاعر الاخوية بين القيادتين
السديري: الزيارة الملكية الاردنية تعبيرا على المشاعر الاخوية بين القيادتين

عقد العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين لقاءا مع ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود جلسة محادثات في العاصمة الرياض حيث "حيث اطمأن جلالته على صحة ولي العهد السعودي، الذي أجرى عملية جراحية موخراً تكللت بالنجاح، متمنيا لسموه دوام الصحة والعافية".

وحضر اللقاء الامير حسين بن عبدالله ولي العهد الاردني ، وقالت مصادر انه تمت الإشادة بمستوى العلاقات الأخوية التي تجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين في مختلف المجالات والتأكيد على التنسيق والتعاون والتشاور في مختلف القضايا .

 

السفير السديري: زيارة الملك تكتسب اهمية خاصة

قال سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن نايف بن بندر السديري،  ان الزيارة الأخوية لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين -يحفظه الله- للمملكة العربية السعودية، تكتسب أهمية خاصة في ظل الظروف الإقليمية والدولية التي تمر بها المنطقة، والتي تستدعي التشاور والتنسيق الدائم بين البلدين، ولطبيعة العلاقات الأخوية التاريخية الوثيقة والراسخة التي تجمع قادة المملكتين والشعبين الشقيقين.

الزيارة لها طابع اخوي

الاردن والسعودية

واضاف السفير السديري ان الزيارة تاخذ طابعاً شخصياً أخوياً بعيد عن البروتوكولات الرسمية، نظرا لطبيعة العلاقة بين قيادتي البلدين وما تحمله العلاقات من دلالات تتجسد بالمستوى المتقدم والنموذجي من التنسيق والانسجام السعودي الأردني، فيما يخص أبرز التحديات التي تواجهها المنطقة، وكذلك، أولويات العمل العربي المشترك للمرحلة الراهنة. واضاف السفير السديري، ان عمق ومتانة العلاقات بين البلدين فريدة من نوعها ولها طابع خاص، تتسم بوحدة الموقف دائما، وهي علاقات قوية متينة عبر التاريخ، ترتكز على ما يجمع بين قيادتي وشعبي المملكتين من ثوابت ورؤى مشتركة تجمعها وتعززها روابط الإخاء والمحبة الممتدة إلى جذور التاريخ والمستندة على أساس راسخ من العلاقات الأخوية التي تزداد صلابة على مر الأيام وتسهم في بناء صرح متكامل ونموذجي من العلاقات المتميزة بين البلدين وبلورة آفاق واعدة وأرحب في المجالات كافة.

السديري: علاقة خاصة بين القائدين الكبيرين

 واشار السفير السديري، الى ان الزيارة الاخوية تكتسب أهمية خاصة، من حيث أجندة القمة التي ستجمع الملك عبدالله الثاني وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ـ حفظه الله- 
  للارتقاء بمستوى التعاون بين البلدين، وبما يتواءم مع جوهر العلاقة العميقة والأصيلة بينهما، وبما يحقق مصالح وآمال وتوقعات الشعبين الشقيقين في السعودية والأردن.

السعودية تواجه عدوانا ايرانيا حوثيا

وتاتي الزيارة في الوقت الذي تتصدى المملكة العربية السعودية لعدوان من مليشيات الحوثي المتمردة في اليمن بدعم واسناد من ايران، وقد اكدت المملكة الاردنية الهاشمية على وقوفها ومساندتها للاشقاء في السعودية في مواجهة هذا العدوان الغاشم .

وقد دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين استمرار مليشيات الحوثي استهداف المناطق المدنية في المملكة العربية السعودية الشقيقة وآخرها إطلاق صاروخ بالستي باتجاه منطقة جازان وعدد من الطائرات المفخخة المسيرة بدون طيار باتجاه مدينة خميس مشيط حيث تمكنت قوات التحالف العربي من اعتراضها وتدميرها جميعا بنجاح.

وشدد الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله علي الفايز على موقف المملكة الدائم والثابت بإدانة واستنكار هذه الأفعال الإرهابية المتكررة والتصعيد الخطير في استهداف المناطق المدنية الذي يشكل انتهاكا صارخا لكل الاعراف الدولية خصوصا القانون الدولي الانساني. كما أكد وقوف المملكة بالمطلق إلى جانب المملكة العربية السعودية الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات للدفاع عن أمنها وأمن شعبها الشقيق. وشدد على ان أمن المملكتين واحد لا يتجزأ وأن أي تهديد لأمن المملكة العربية السعودية الشقيقة هو تهديد لأمن واستقرار المنطقة بأكملها.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك