”شريان الحياة 3” تناشد حسني مبارك تسهيل مهمتها

منشور 26 كانون الأوّل / ديسمبر 2009 - 05:30
ناشدت قافلة "شريان الحياة 3" التي تحمل مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة الرئيس المصري حسني مبارك السماح لها بدخول القطاع عبر معبر رفح.

وقال بيان صادر عن القافلة مخاطبا مبارك "نناشدك السماح لقافلة شريان الحياة مواصلة رحلتها حتى تنضم للفلسطينيين في غزة في مسيرة يوم الحادي والثلاثين من كانون الأول/ديسمبر" الجاري.

ومن المقرر تنظيم مسيرة في هذا التاريخ من شمالي غزة حتى حدود معبر إيريتز على الحدود مع إسرائيل.

وترابط القافلة الآن في ميناء العقبة الأردني بانتظار تصريح السلطات المصرية لها بالتحرك عبر أراضيها.

وتريد القافلة الوصول الى قطاع غزة عبر ميناء نويبع بجنوب سيناء، وهو ما ترفضه السلطات المصرية التى تصر على ضرورة توجه القافلة الي ميناء العريش الواقع على البحر المتوسط.

وتخطط القافلة للوصول إلى غزة الأحد 27 كانون الأول، أي حلول الذكرى الأولى للحرب التي شنتها إسرائيل على القطاع.

وتقول مصر ان العريش هو الميناء الوحيد المخصص لاستقبال المساعدات الخارجية للفلسطينين، وهو قريب من مدينة رفح المصرية، ومعبر رفح على الحدود بين قطاع غزة ومصر.

ومن جانبها قالت حركة "تحيا فلسطين أو فيفا باليستينا" المسؤولة عن تنظيم القافلة إن السلطات المصرية رفضت حتى الآن السماح بمرور القافلة لتقديم "إغاثات طبية ومواد، بينها حليب أطفال".

وقال مصدر بالقافلة، التي يقودها البرلماني البريطاني، جورج جالاوي المعروف بدعمه للجانب الفلسطيني، لبي بي سي عبر الهاتف من داخل القافلة: "إن المفاوضات متوقفة بين الجانبين المصري والقائمين على القافلة بسبب إصرار الجانب المصري على اتباع القافلة لبرنامج سير معين."

وأضاف بيان "تحيا فلسطين" بالقول إن القافلة تمتعت بعبور آمن عبر أوروبا وتركيا، مرورا بسورية والأردن متجهين إلى غزة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك