10 قتلى بتفجير انتحاري في جنوب افغانستان

منشور 21 آذار / مارس 2010 - 03:17

قتل عشرة مدنيين على الاقل الاحد واصيب سبعة اخرون في اعتداء انتحاري استهدف قافلة للجيش في جنوب افغانستان، وفق ما افاد مسؤول محلي.

وقال داود احمدي المتحدث باسم حكومة ولاية هلمند ان "انتحاريا فجر دراجته النارية لدى مرور الية للجيش الوطني الافغاني".

واضاف ان منفذ الهجوم الانتحاري الذي كان يقود الدراجة النارية فجر نفسه فيما كانت قافلة للجيش تعبر جسرا يتنزه تحته جمع من الناس يحتفلون براس السنة الافغانية.

واوضح ان "الانفجار لم يطاول القافلة العسكرية".

وتابع المتحدث ان "الانفجار ادى الى مقتل عشرة مدنيين واصابة سبعة اخرين"، لافتا الى انه وقع في اقليم غيريشك في ولاية هلمند حيث ينشط متمردو طالبان.

وكانت حصيلة سابقة تحدثت عن عشرة قتلى وتسعة جرحى.

وافاد مدير الاجهزة الصحية في الولاية انية الله غفري ان هناك طفلين بين المصابين الذين نقلوا الى المستشفى.

وفي منتصف 2009، شنت القوات الافغانية وقوات الحلف الاطلسي هجوما عسكريا في اقليم غيريشك الحق هزيمة كبرى بطالبان.

مواضيع ممكن أن تعجبك