صدور كتاب "جدل التجارب في الفيلم الوثائقي" لمحمد بشتاوي

منشور 15 أيلول / سبتمبر 2021 - 06:00
صدور كتاب "جدل التجارب في الفيلم الوثائقي" لمحمد بشتاوي
صدور كتاب "جدل التجارب في الفيلم الوثائقي" لمحمد بشتاوي

صدور كتاب "جدل التجارب في الفيلم الوثائقي" لمحمد بشتاوي والكتاب الصادر عن "الآن ناشرون وموزعون" في عمّان بدعم من وزارة الثقافة الأردنية جاء في 262 صفحة من القطع الكبير، وضمَّ سبعة أبواب تنوعت مواضيعها، وحللت بشكل عملي مجموعة كبيرة من الأفلام الوثائقية التي مثلت بيئات إبداع متعددة في إطاراتها الزمانية والجغرافية والحضارية. ويرى الدكتور تيسير مشارقة في تقديمه للكتاب أن العمل يتميز "بقدرة تحليلية للعديد من الأفلام الوثائقية في تصنيف علمي غير مسبوق"، وأن هذا النوع من الكتب المتخصصة بصناعة الفيلم الوثائقي التسجيلي قليل ونادر، وهو يأتي "ليسد ثغرة في المعرفة وفجوة في النقد الفني لهذا النوع من الأفلام".

صدور كتاب "جدل التجارب في الفيلم الوثائقي" لمحمد بشتاوي

صدور كتاب "جدل التجارب في الفيلم الوثائقي" لمحمد بشتاوي

جاء في كلمة الغلاف التي كتبها الناقد حسين نشوان أن المؤلف يضع بعمله هذا "الفيلمَ الوثائقي في بوتقة التجربة بسؤاله الذي يقدّمه في العنوان بصيغة "جدل"؛ لإيمانه بالتنوع والتعدُّد وحدود المغامرة التي يلامسها الفيلم الوثائقي تاريخيًّا. وهو سؤال يقاربُ فيه عددًا من الأفلام التي بُثَّت على غير قناة من الفضائيات العربية، مبرزاً جمالياتها وأساليب إخراجها ومعالجتها التقنية والفنية وخصائصها".

وأضاف أن "الجهد العميق والأصيل الذي بذله المؤلف في تغطية تجارب مجموعة من أبرز المخرجين العرب في هذا النوع من صناعة الأفلام، وكذلك في الإضافة النوعية التي يقدّمها والتي من شأنها أن تغْني العاملين والهواة في مجال السينما والأشرطة الوثائقية ومجال الإعلام".

صدور كتاب "جدل التجارب في الفيلم الوثائقي" لمحمد بشتاوي

في مقدمة الكتاب كتب تيسير مشارقة أن هذا الكتاب يأتي "ليسد ثغرة في المعرفة وفجوة في النقد الفني لهذا النوع من الأفلام"، وأنه يتميز "بقدرة تحليلية للعديد من الأفلام الوثائقية في تصنيف علمي غير مسبوق".

وأضاف أن الكاتب "يحاول التأصيل والتأسيس لنظريته الخاصة في التحليل للسينما الوثائقية، ومن هنا تأتي أهمية الكتاب من الناحية المعرفية. ويمكننا بالقراءة المعمّقة لأطروحات المؤلف أن نشتق أو نستخرج الرؤية النقدية والمنهج النقدي والخطوط التحليلية التي عمل عليها في معاينته النقدية للفيلم الوثائقي".

يصدر قريبًا الترجمة العربية لرواية "حين يقترب القمر" للروائية الأفغانية نادية هاشمي

مواضيع ممكن أن تعجبك