ما هي أهم الأحداث الاقتصادية التي يجب أن نراقبها في السوق هذا الأسبوع؟!

منشور 22 أيّار / مايو 2018 - 08:18
سجّلت الأسهم الآسيوية مكاسب صباح الاثنين، بعد أن علم المستثمرون بأنّ أميركا والصين قد اتّفقتا على التخلّي عن تهديداتهما المتبادلة بفرض تعريفات جمركية وتعكفان على التوصّل إلى اتفاق
سجّلت الأسهم الآسيوية مكاسب صباح الاثنين، بعد أن علم المستثمرون بأنّ أميركا والصين قد اتّفقتا على التخلّي عن تهديداتهما المتبادلة بفرض تعريفات جمركية وتعكفان على التوصّل إلى اتفاق

بقلم حسين السيد، كبير استراتيجيي الأسواق في FXTM

الحرب التجارية “عُلّقت” حالياً

سجّلت الأسهم الآسيوية مكاسب صباح الاثنين، بعد أن علم المستثمرون بأنّ أميركا والصين قد اتّفقتا على التخلّي عن تهديداتهما المتبادلة بفرض تعريفات جمركية وتعكفان على التوصّل إلى اتفاق.

وقد شهدنا الجولة الثانية من المفاوضات التجارية مع عدم وجود مستهدفات مُعرّفة بوضوح، مما يدلّ على أنّ الطريق لا تزال طويلة، وربما نكون قد تجاوزنا حرباً تجارية الآن، ولكن وفقاً للبيان المشترك من كلا البلدين، لا توجد ضمانات بأيّ شيء، ولكن هناك وعود صينية بزيادة الواردات الأميركية.

ويبدو أنّ التوتّرات ستظل قائمة في المستقبل المنظور، ويجب على المستثمرين أن يتعايشوا مع هذه الحالة، وبالتالي ما لم تعلن أميركا رسمياً عن فرض تعريفات جمركية على الصين، فإن الضجيج الموجود في الخلفية لن يؤثّر كثيراً على المعنويات.

 

محاضر اجتماعات الفيدرالي

صعد الدولار الأميركي إلى مستوى قياسي جديد للعام 2018 اليوم الاثنين، مع مكاسب إجمالية تفوق 6% عن أدنى مستوى سجّل في فبراير/ شباط، واستفادت العملة الأميركية بصورة رئيسية من تحسّن الآفاق الاقتصادية وارتفاع معدّلات الفائدة، وسيتوقف استئناف المسار الصاعد على المدى القصير على الأغلب على محاضر اجتماعات الفيدرالي الصادرة يوم الأربعاء.

وغيّر الفيدرالي لغته فيما يخص التضخّم حيث بات يتوقع صعوده، لكنّ البيان الأخير الصادر عنه لم يشر إلى دورة تشديد أسرع للسياسة النقدية، فهل سيكون الفيدرالي جاهزاً لمحاربة التضخّم أم أنه سيصبح أكثر حذراً بخصوص رفع الفوائد بوتيرة أسرع من اللزوم؟

الإجابة عن هذا السؤال ستكون موجودة بين دفتي المحاضر، ولكن بما أن هناك عدداً من أعضاء الفيدرالي الذين من المنتظر أن يتحدثوا هذا الأسبوع، سيكون من الملفت أن نستمع إلى آرائهم بخصوص تأثير أسعار النفط عندما تتجاوز 80$.

 

نيكولاس مادورو يفوز بانتخابات فنزويلا

كما كان متوقعاً على نطاق واسع، فاز الرئيس نيكولاس مادورو بمنصب الرئاسة لست سنوات إضافية بعد انتخابات يوم الأحد، وقد يدخل الاقتصاد الفنزويلي الذي يعاني منذ عدّة سنوات ضمن أزمة أعمق إذا قرّرت الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى تشديد العقوبات.

وقد يسجّل خام برنت مكاسب إضافية على خلفية الآفاق المستقبلية الأسوأ لفنزويلا إذا كانت العقوبات المقترحة تعني المزيد من التراجع الحاد في إنتاجها النفطي، وعند كتابة هذا التقرير كان برنت مرتفعاً بنسبة 0.7%.

 

الحكومة الإيطالية الجديدة

تتشكّل الحكومة الإيطالية الجديدة على الأغلب خلال الأيام القليلة المقبلة، مما سيعني صداعاً جديداً بالنسبة لبروكسل بما أنها ستكون حكومة شعبوية.

وانتعشت تكاليف الاقتراض الإيطالية خلال الأيام القليلة الماضية بما أنّ المستثمرين باعوا الدين الإيطالي بعد أن أظهرت وثيقة مسرّبة وجود نيّة بإلغاء 250 مليار يورو من الدين الحكومي الإيطالي، ويتوقّف سير الأمور من الآن فصاعداً على ما إذا كانت الحكومة الجديدة سوف تفي بوعودها أم أنها سوف تبدأ بالتراجع التدريجي.

وتشمل هذه الوعود برنامجاً يقوم على إنفاق كبير ويتعارض مع قواعد الموازنات في الاتحاد الأوروبي. 

المصدر: فوربس الشرق الأوسط

اقرأ أيضًا: 

هل تؤثر الحرب التجارية بين أمريكا والصين على المستثمرين في الإمارات؟!

اتفاق صيني أمريكي على زيادة الواردات تجنباً لحرب تجارية

هل العالم على موعد مع حرب اقتصادية بين أكبر اقتصادين في العالم؟! (فيديو)


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك