إنتركونتيننتال تعلن عن افتتاح أربعة فنادق جديدة في منتجع بورت غالب في مصر

منشور 09 تمّوز / يوليو 2008 - 07:53

أعلنت مجموعة فنادق إنتركونتيننتال عن حصولها على عقد الإدارة الحصري لمنتجع بورت غالب، مرسى علم في مصر من قبل شركة "Sovereign Hospitality Holdings" التي تملكها مجموعة محمد عبد المحسن الخرافي في الكويت، ويضم المنتجع أربعة فنادق ومركز مؤتمرات ضخم، كما يحتوي على أكثر من 1200 غرفة.

وسيضم هذا المنتجع فندق إنتركونتيننتال وفندقين من فنادق كراون بلازا إضافةً إلى مركز مؤتمرات دولي من أحدث الطرز. كما ستدير المجموعة فندق "Marina Lodge Hotel" الذي سيظل تحت اسم علامة تجارية مستقلة، وستبدأ المجموعة إدارة عملياتها في أربعة من فنادقها ابتداءً من اليوم.

وصرح جون بامسي، الرئيس التنفيذي للعمليات في مجموعة فنادق إنتركونتيننتال في الشرق الأوسط وأفريقيا قائلاً: "إنها لحظة هامة لمجموعة فنادق إنتركونتيننتال، ونحن سعيدون للغاية بحصولنا على هذه الفرصة الرائعة من شركة "Sovereign Hospitality Holdings" التي تشاركنا معها سابقاً في العديد من المشروعات الهامة وشكلنا علاقة وثيقة طويلة المدى معها، ونحن نتطلع إلى استمرار هذه الشراكة مع بداية إدارتنا لمنتجع بورت غالب".

وأضاف قائلاً: "يُمثل منتجع بورت غالب فرصة كبيرة لمجموعة فنادق إنتركونتيننتال، حيث سنضع علاماتنا التجارية الشهيرة مع بعضها البعض مرة أخرى، وهو مفهوم أثبت نجاحاً كبيراً في أماكن أخرى في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. وسيوفر موقع المنتجع المتميّز لضيوفنا مناظر خلابة كمياه البحر الأحمر الصافية ورمال الصحراء الذهبية، كما يضم هذا الموقع أجمل الشعب المرجانية التي يشتهر بها البحر الأحمر وأندرها على مستوى العالم".

وتعد منطقة بورت غالب المطلّة على ساحل البحر الأحمر الرائع من أروع مواطن الجمال على الأرض، حيث بإمكان رجال الأعمال والمسافرين الذين يبحثون عن الترفيه والراحة والاستجمام أن يجدوا هنا كل ما يريدون. إن منتجع إنتركونتيننتال بورت غالب بالاس هو وجهة مثالية لهؤلاء للمسافرين والزوار الذين يبحثون عن الاسترخاء واستعادة الحيوية والنشاط في محيط يفيض روعة وجمالاً. وهو يضم 309 غرف خاصة فخمة، كل غرفة منها تحتوي على شرفة خاصة، إضافة إلى 14 جناحاً ملكياً فاخراً. وتطل غرف الضيوف والأجنحة على مناظر رائعة يُمكن مشاهدتها من جميع الزوايا، من جمال البحر الأحمر على مرمى البصر، إلى روعة المياه الزرقاء الصافية لثاني أكبر بحيرة صنعها الإنسان.

كما يتميّز هذا المنتجع بشواطئ ذات رمال بيضاء ناعمة تتلاقى مع مياه غنية بالحياة البحرية المتنوعة المدهشة والشعب المرجانية الفريدة، الشيء الذي يمنح ضيوف المنتجع عطلة رائعة لا تنسى.

أما منتجع كراون بلازا صحارى ساندز بورت غالب فيتألف من 347 غرفة فاخرة، في حين يضم منتجع كراون بلازا صحارى أوسيس بورت غالب 292 غرفة أخرى فخمة ليقدّما للضيوف خيار رائع من الإقامة المتميزة والفريدة. ويمتاز المنتجعان بالديكورات العربية التي تضفي أجواء من الترحيب والحفاوة الأصيلة، ويطلا على الجانبين الشمالي والشرقي للبحيرة. وأكثر من ذلك، يحتضن المنتجعان حدائق خضراء تمنح الضيوف من رجال الأعمال والمسافرين فرصة الهروب الجميل من ضغوط الحياة اليومية.

ويعدّ فندق "Marina Lodge Hotel" المكان المثالي لقضاء عطلة مميّزة أو حتى مجرّد الاستمتاع والاسترخاء في الأجواءٍ التي يعمّها الطقس الدافئ هناك. ويضم الفندق مدرسة لتعليم الغوص، تمنح المتعلّمين فيها شهادة "PADI" للغوص، كما يتوفّر فيه أيضاً حوضان للسباحة. أما غرف الفندق فيبلغ عددها 203 غرفة مريحة ومجهّزة بأفضل وسائل الراحة والخدمات القياسية، إضافةً إلى المناظر الطبيعية التي يمكن مشاهدتها من الفندق. إن كل تلك الأمور قد جعلت الفندق الملاذ المثالي على شاطئ البحر الأحمر.

ويحتوي منتجع بورت غالب على مجموعة متنوعة من المطاعم الفخمة التي تتميز بروعة التصميم والديكورات الفنية، حيث تتيح هذه المجموعة لضيوف المنتجع خيار الاستمتاع بألذ المأكولات الشهية العالمية والمغربية والعربية وأطباق دول البحر الأبيض المتوسط والأطباق العصرية، في المطاعم الستة الموجودة في الفنادق الثلاثة.

أما مركز المؤتمرات الدولي فهو الوحيد من نوعه على ضفاف البحر الأحمر المناسب لإقامة حفلات الزواج، وفعاليات الشركات الكبرى أو اجتماعات رجال الأعمال حيث يحتوي على قاعة احتفالات كبرى تتسع لـ 1500 شخص، إضافة إلى 18 قاعة اجتماعات مجهزة بأحدث أجهزة التكنولوجيا الرقمية. وفي حقيقة الأمر، يقدم هذا المركز للضيوف أفضل مكان لإقامة حفل أو مؤتمر أو مناسبة خاصة أو عامة.

وصرّح محمد فهمي، الرئيس التنفيذي لشركة "Sovereign Hospitality Holdings" قائلاً: "يسر شركة "Sovereign Hospitality Holdings" أن تعمل مرة أخرى مع مجموعة فنادق إنتركونتيننتال التي تتمتع بسمعة مرموقة ومكانة خاصة في جميع أنحاء العالم كمجموعة توفر أعلى مستويات الجودة في مجال الإقامة الفندقية. وهذا يجعلها الخيار الأمثل والأول لتقديم الخدمات في منتجع بورت غالب، كما أن التزام مجموعة فنادق إنتركونتيننتال تجاه المالكين والضيوف هو التزام قوي، وشركة "Sovereign Hospitality Holdings" تتطلع للاستمرار في هذا التعاون المتبادل المُثمر".

وختم حديثه بالقول: "إننا نرغب في أن يستمتع المسافرون والزوار بعطلة ممتعة لم يقضوا مثلها من قبل، سواء كانوا في عطلة ترفيهية أو زيارة خاصة بالأعمال. إن منتجع بورت غالب يجذب الزوار من جميع أنحاء العالم الذين يرغبون في الاستمتاع بالراحة والطمأنينة في أحضان أجمل منطقة من مناطق البحر الأحمر المصرية".

وتتميّز جميع الفنادق الأربعة في منتجع بورت غالب بمناظر خلابة وطقس دافئ منعش طوال العام إضافة إلى وجود أرقى التسهيلات والخدمات، مما يجعلها فريدة من نوعها ومناسبة تماماً للعطلات العائلية واجتماعات رجال الأعمال أو قضاء عطلات قصيرة ممتعة في نهاية الأسبوع.

وتمتلك مجموعة فنادق إنتركونتيننتال حالياً وتدير 79 فندقاً و19,467 غرفة في خمس من علاماتها في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، إضافة إلى 41 فندقاً و10,819 غرفة قيد التطوير.

© 2008 تقرير مينا(www.menareport.com)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك