إيطاليا تعتمد موازنة 2021 على أسوأ انخفاض بالناتج المحلي

منشور 18 تشرين الأوّل / أكتوبر 2020 - 10:14
إيطاليا تعتمد موازنة 2021 على أسوأ انخفاض بالناتج المحلي
مسودة الموازنة تتبنى أسوأ السيناريوهات وهى انخفاض إجمالي الناتج المحلي بنسبة 10.5 في المائة هذا العام ونمو بنسبة 1.8 في المائة فقط عام 2021
أبرز العناوين
وافقت الحكومة الإيطالية على مسودة موازنة العام المقبل التي تسعى لتمديد العمل بإجراءات دعم الاقتصاد فيظل ارتفاع حالات الاصابة بفيروس كورونا مجددا.

وافقت الحكومة الإيطالية على مسودة موازنة العام المقبل التي تسعى لتمديد العمل بإجراءات دعم الاقتصاد فيظل ارتفاع حالات الاصابة بفيروس كورونا مجددا.

ونقلت "بلومبرج" عن الحكومة القول في بيان اليوم إن الموازنة" الموسعة بصورة كبيرة" سوف تركز على قطاع الصحة وإجراءات دعم الأسر وتمديد تعليق تسديد القروض ومدفوعات الرهن العقاري.

وتخصص مسودة الموازنة 4 مليار يورو (4.7 مليار دولار) لدعم القطاعات الأكثر تضررا من تفشي فيروس كورونا.  وكانت إيطاليا قد سجلت أمس 10 آلاف و 925 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و 47 حالة وفاة.

وقال مسؤول حكومي طلب عدم ذكر اسمه تماشيا مع القواعد المتبعة من المتوقع أن يعلن رئيس الوزراء جوزيبي كونتي عن قيود جديدة على الحياة العامة.

وقالت الحكومة إن مسودة الموازنة تتبنى أسوأ السيناريوهات وهى انخفاض إجمالي الناتج المحلي بنسبة 10.5 في المائة هذا العام ونمو بنسبة 1.8 في المائة فقط عام 2021. وتتوقع الحكومة حاليا انكماش الاقتصاد بنسبة 9 في المائة هذا العام ونموه بنسبة 6 في المائة في 2021.


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك