تطبيق الحوكمة في السوق السعودي يواجه بعض التحديات

منشور 04 نيسان / أبريل 2013 - 07:52
هيئة سوق المال تهدف إلى تعزيز توجهات الشركات المحلية نحو تطبيق الحوكمة منذ صدور نظام السوق المالية عام 2003
هيئة سوق المال تهدف إلى تعزيز توجهات الشركات المحلية نحو تطبيق الحوكمة منذ صدور نظام السوق المالية عام 2003

يبدو أن "الحوكمة" قادمة في سوق المال السعودي قريباً، حيث سيتم تطبيقها على الشركات وبخاصة "العائلية".

وبحسب صحيفة الرياض، فقد أبدى مدير إدارة حوكمة الشركات بهيئة سوق المال أحمد بن عبدالله آل الشيخ تخوفه من مواجهة الشركات العائلية أزمة خلال العقدين القادمين عند تسلم الجيل الثالث زمام الأمور، مشيراً إلى أن نسبة الشركات العائلية التي تدار من قبل الجيل الثالث لا تتجاوز 15% في الوقت الحالي.

وأكد على ضرورة تعزيز ثقافة الحوكمة لنجاح الشركات العائلية مما يدفع إلى رفد الاقتصاد المحلي بموارد مالية إضافة إلى إسهامها في توظيف العمالة السعودية.

وأشار آل الشيخ إلى أن هيئة سوق المال تهدف إلى تعزيز توجهات الشركات المحلية نحو تطبيق الحوكمة منذ صدور نظام السوق المالية عام 2003، لافتا إلى أن أكثر من 80% من قطاعات الأعمال في مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط هي شركات عائلية وأن مساهمتها في الناتج المحلي تزيد عن 90 %، بينما تشكل الشركات العائلية 75% في دول الاتحاد الأوربي تساهم بـ70% من الناتج المحلي، مشيرا إلى أن 20 مليون شركة في أميركا تساهم في توظيف 49% من المواطنين.

وعدد آل الشيخ عدد من الموجهات التي تسهم في تحسين الواقع من خلال حوكمة الشركات العائلية وتعزيز الشفافية لتقليل المخاطر وتشكيل ميثاق للعائلة ودخول مستثمرين من خارج الشركة ليكون محفزا لمزيد من الجهد والمحافظة على الكفاءات وإدراج أسهم الشركات في السوق المالية، وتناول ال الشيخ المواد الإلزامية في لائحة حوكمة الشركات، مشيرا إلى أن نسبة الشركات التي تستخدم أسلوب التصويت التراكمي ارتفع إلى أكثر من 33 % خلال العام الحالي لافتا إلى أن هيئة سوق المال بصدد تطبيق آليات جديدة خلال الأشهر القادمة.

وأوضح آل الشيخ أن هيئة السوق المالية تحضر 90% من اجتماعات الشركات المساهمة المدرجة وأن الهيئة تعزز ملاحظاتها بإصدار أدلة إرشادية وتعريفية بحقوق المساهمين منوها باعتماد آلية التصويت عن بعد لتحفيز المساهمين للمشاركة في الجمعيات العمومية.


© 2019 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

مواضيع ممكن أن تعجبك